لمالكي يُكرر ما قاله العسيري.. تصريحات الفشل وهاجس الرعب من الطيران المسير والصواريخ

صنعاءسيتي – تقرير

ظهر الناطق باسم تحالف العدوان السعودي الأمريكي، على شاشات التلفزة، في مؤتمر صحفي، متحدثا عن الغارات الجوية التي استهدفت قاعدة الديلمي الجوية ، زاعما أن تلك العمليات ستُسهم في تحييد قدرات من أسماهم “الحوثيين”.

وفي تناقض صريح بين ما تحدث به المالكي وما أكده سلفه أحمد عسيري، زعم المالكي بعد ساعات من اعترافه بأن الطيران المسير التابع للجيش واللجان الشعبية قد نجح في استهداف الإمارات إن “العملية شملت تدمير مواقع إطلاق وتخزين الصواريخ الباليستية”، التي كان سلفه قد أعلن بدايات العدوان أنه جرى تحييد قدرات “الحوثيين” الصاروخية وتدمير تسعين بالمائة منها.

وأضاف المالكي أنه جرى أيضا تدمير محطات التحكم الأرضية للطائرات بدون طيار في قاعدة الديلمي، وهي القاعدة التي تتعرض للقصف بشكل مستمر منذ بدء العدوان ما يجعل استخدامها من قبل الجيش واللجان الشعبية في هذه المهمة مستحيلاً.

وكان المالكي اعترف في تصريحات أدلى بها، أمس الخميس، لقناة سكاي نيوز الإماراتية أن “الإمارات تعرضت للاستهداف بطائرات مسيرة من اليمن”، معتبراً ذلك “تهديداً للأمن القومي”.

وتعكس تصريحات المالكي بشأن ما تمتلكه قوات الجيش واللجان الشعبية من الصواريخ الباليستية والطيران المسير، مدى الرعب والتخبط الذي تعاني منه دول العدوان من هذه القدرات، وأن تأثيرها كبيرا جدا، وتعتبر اعتراف من قبل دول التحالف بنجاح العمليات التي قامت بها قوات الجيش واللجان الشعبية عبر الطيران المسير محلي الصنع والصواريخ الباليستية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com