عدد من كتائب اللواء 37 مدرع بالخشعة تتمرد وتفرض حضر التجول في حضرموت احتجاجا على عمليات القتل التي تستهدف الجيش

 ذكر موقع حضرموت برس بأن عدد من سرايا الجيش التابعة لكتائب لواء 37 مدرع بالخشعة تمردت منذ فجر اليوم وحتى الساعة الحادية عشر من اليوم السبت بإقامة قطاعات وحواجز في جميع النقاط والثكنات العسكرية أبرزها مداخل مقهى بن عيفان الثلاثة وكذلك نقطة شبام والوهد وقعوضة وخشم العين.

 وافاد كثير من المواطنين أن أفراد الجيش الذين انتشروا في مدخل (بن عيفان) الغربي منعوا عبور السيارات من الصباح الباكر في محاولة لفرض حضر التجول وقد شوهد أنتشار عسكري في الوضع القتالي .

 مواطنون من مناطق وادي وساحل حضرموت كانوا في طريق سفرهم إلى المملكة العربية السعودية عبر حافلة النقل الجماعي الدولي (بن معمر) لم يتمكنوا من الوصول إلى مكتب النقل الجماعي في بن عيفان بسبب منع الجيش دخولهم حيث اضطروا إلى التجمع في محطة المسافرين منطقة قعوضة وبن عيفان وتأخر موعد الرحلة من التاسعة والنصف إلى العاشرة والنصف .

وقال مواطنون للموقع نفسه أن السيارات الوحيدة التي سمح لهم بالعبور هي سيارات القات وقد شوهد كثير من الأفراد مدججين بأسلحتهم وسط الخط العام واضعين أحجار وسط الطريق مصادر عسكرية كشفت دوافع هذا التمرد بأنه نوع من الاحتجاج على عمليات القتل التي تستهدف أفراد وضباط الجيش والتي كان آخرها الهجوم على نقطة عسكرية في منطقة (خص) بوادي هينن حيث قتل فيها عشرات الأفراد وقائد النقطة.