التكفيريون في ذمار يعرقلون جهود الوساطه

ذكرت مصادر مطلعة لموقع أنصار الله بأن أنصار الله من بيت وازع ذمار سلموا اليوم للجنة الوساطة البيوت التي على خط المواجهة بينهم بين التكفيريين في سمح في الوقت الذي يواصل التكفيريون إطلاق النار وبكثافة ويرفضون النزول من الجبال وتسليمها للجنة الوساطة.

 وذكرت المصادر بأن المدعو الشيخ أحمد الصيح يقوم بعرقلة أعمال الوساطة ويحاول أن يحول الصراع الدائر بين التكفيريين وأنصار الله في بيت وازع وسمح إلى صراع قبلي يشمل قبائل المخاليف.

 وقالت المصادر بأن المدعو الشيخ احمد الصيح أخذ ورقة الصلح من لجنة الوساطة القبلية وقام بخدش البند الذي يتضمن إسم أنصار الله ومكانهم في بيت وازع والسلفيين ومكانهم في منطقة سمح واستبدال هذا البند ببيت وازع من مخلاف الجبل وسمح من مخلاف ابن حاتم ليعطي القضية بعداً أكبر واشمل مما أدى إلى خلاف كبير بينه وبين الوساطة وصلت حد الاشتباك بالأيادي.