حجة : مسيرة شعبية حاشدة تؤكد ضرورة اسقاط حكومة الفساد وترفض الجرع وزيادة أسعار المشتقات النفطية

أستمرارا ً للنهج الثوري خرج أبناء محافظة حجة بعد صلاة الجمعة في مسيرة ثورية حاشدة جابت شوارع المدينة مطالبين بأسقاط الحكومة الفاسدة ومحاكمة القتلة والفاسدين ورفض الجرع وزيادة أسعار المشتقات النفطية ورفض التدخل الاجنبي في شؤون اليمن مؤكدين أستمرارهم في النهج الثوري حتى أسقاط حكومة المحاصصة.
وفي نهاية المسيرة قرئ البيان الجماهيري اليكم نصه :
بيان حملة 11 فبراير  ثورة ضد الفساد في مسيرة "إسقاط حكومة الفساد"
نتيجة لفشل حكومة الفساد في القيام بواجباتها تجاه مواطنيها وما يشهد عهدها من تدهور أمني لم يسبق له مثير وتصاعد مستمر في حوادث الاغتيالات لأبناء القوات المسلحة والأمن والشخصيات الوطنية واستهداف الثوار والاعتداء عليهم وقتلهم وعدم قدرتها على حماية المصالح الوطنية والحفاظ على حقوق المواطنين ونظراً لتنامي قوة الفساد والفاسدين في عهدها الميمون وعجزها عن توفير الخدمات الأساسية للمواطنين وتحقيق أدنى مستويات العيش الكريم لهم ، وكون التفريط في السيادة والارتهان للخارج أصبح سمة بارزة في هذه الحكومة الهزيلة التي حولت الوزارات إلى اقطاعيات خاصة على حساب حياة ومصالح عموماً اليمنيين وغلبت مبدأ المحاصصة والتقاسم في ظل الوضيفة العامة على معايير الكفاءت والنزاهة ، وكأنها اسقطت من حساباتها مصالح الوطن والمواطن ومعاني الوطنية وثوابتها ومبادئ العدالة الانسانية وقيمها وانطلقت تستجدي الخارج وتطلب منه الشرعية لا من شعبها وتلتمس عنده أسباب البقاء والاستمرار في مواقع التسلط والتحكم لا السلطة الرشيدة والحكم الرشيد وبعد أن ثبت هذا العجز وستحكم ولم يعد هناك إلا المزيد من التردي والإنهيار فإن الثوار من منطلق المسؤولية الوطنية والواجب يعلنون استمرارهم في ثورتهم وتأكيدهم على مطالبهم الآتية :
1ـ اسقاط حكومة المحاصصة الفاشلة وتشكيل حكومة كفاءات تضمن تحقيق مخرجات الحوار بنزاهة وحيادية .
2ـ محاكمة جميع الفاسدين والمجرمين وقتلة الثوار وحل مؤسسات القمع والعمالة .
3ـ رفض جميع اشكال التدخل والهيمنة الخارجية والتآمر على البلد وأمنها وقتل اليمنيين واستهدافهم بالطائرات بلا طيار .
4ـ الموقف الثابت الرافض لاستمرار الاحتلال الإسرائيلي والتآمر على الشعب الفلسطيني والأقصى الشريف .