مستوطنون يقتحون الأقصى تزامنا مع دعوات لإنارة “شمعدان يهودي” بداخله

 اقتحم  143 مستوطناً صهيونياً الثلاثاء، المسجد الأقصى من باب المغاربة، وجالوا في ساحاته، وسط حراسة أمنية مشددة، وذلك تزامناً مع دعوات يهودية بإدخال “شمعدان” للأقصى وإنارته بداخله، بحسب أحد حراس المسجد ومؤسسة أخرى تعني بشؤون الأقصى.
وفي اتصال هاتفي مع الأناضول، قال الحارس الذي فضل عدم ذكر اسمه لدواعٍ أمنية، إن “توتراَ يسود الأقصى في هذه الأثناء، إثر اقتحام 143 مستوطناً صباح اليوم، المسجد برفقة حاخامات صهيونيين ، وطلبة جامعات، طافوا في أرجاء متفرقة من المسجد وأدوا طقوساً دينية".
ووفقاً للحارس، فإن عملية الاقتحام تزامنت مع تواجد كبير للشرطة الإسرائيلية بالقرب من بوابات المسجد الأقصى، وتواجد لطلاب مصاطب العلم الذي ردوا بهتافات التكبير احتجاجاً على الاقتحام.
ومصاطب العلم تطلق على حلقات تعقد بشكل مستمر في ساحات المسجد الأقصى؛ بهدف تدارس العلوم الشرعية (الدينية)، إضافة إلى الحفاظ على تواجد فلسطيني دائم داخل المسجد للتصدي لمحاولات الاقتحام الصهيونية المتكررة.
من جانبها، قالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث (مؤسسة فلسطينية تعني بشؤون الأقصى)، إن "شرطة العدو الإسرائيلية اعتقلت الثلاثاء، أحد طلاب العلم من داخل الأقصى، بالإضافة إلى اعتقال حسام سدر أحد العاملين في إعمار المسجد، أثناء دخوله للمسجد عند إحدى بواباته".
وأشار حارس الأقصى، إلى أن حالة من الاستنفار تسود في هذه الأثناء المسجد الأقصى من قبل طلاب العلم، والمرابطين من المصلين الفلسطينيين، "خشية قيام بعض المستوطنين باصطحاب الشمعدان إلى المسجد الأقصى ومحاولة إنارته بداخله".
وتزامنت عملية الاقتحام للمسجد الأقصى الثلاثاء، مع دعوات يهودية لاقتحام الأقصى، طيلة أيام عيد “الحانوكاه” اليهودي (الأنوار)، وإنارة “شمعدان يهودي” بداخله.
والشمعدان هو عبارة عن معدن مقوس يتألف من سبعة رؤوس يوضع بها سبع شمعات، وهو رمز يهودي، وتتخذ إسرائيل منه شعاراً، ويوجد في كل من جانبيه شعبة الزيتون، وأسفله كلمة "إسرائيل" باللغة العبرية، وخلفية زرقاء.
وكانت مؤسسة الأقصى قالت في بيان لها، وصل الأناضول نسخة منه، إن “الاحتلال الإسرائيلي وأذرعه التنفيذية، ومن بينها منظمات الهيكل المزعوم صعّدت من استهدافها للمسجد الأقصى، خلال ما يطلقون عليه عيد “الحانوكاه”، وبدا ذلك واضحاً خلال الأيام الأخيرة”.
وحذّرت المؤسسة، من أن "منظمات الهيكل المزعوم ومن بينها منظمة أمناء الهيكل تخطط لإدخال الشمعدان الإسرائيلي على مرحلتين أولهما اليوم وثانيها غداً الأربعاء".
 ويتعرّض المسجد الأقصى لاقتحامات شبه يومية يقوم بها مستوطنون متطرفون، تحت حراسة مشددة من قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية، الأمر الذي يثير حفيظة الفلسطينيين ويسفر عن اندلاع مواجهات بين الطرفين.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com