بحضور مئات الآلاف… العاصمة صنعاء تشهد أكبر مسيرة في يوم القدس العالمي

شهدت العاصمة صنعاء ، عصر اليوم الجمعة ، مسيرة جماهيرية كبرى حضرها مئات الآلاف الذين قدموا من مختلف المديريات وبعض المحافظات لإحياء يوم القدس العالمي.
ورفعت الحشود الجماهيرية في المسيرة الأعلام الفلسطينية واللافتات المؤكدة دعم الشعب اليمني لقضية الأمة المركزية فلسطين وارتباطه بالأقصى، وأن يوم القدس العالمي هو يوم للتعبئة.
وأكدت الحشود في المسيرة ، أن الشعب اليمني جاهز للتضحية في سبيل تحرير القدس والمقدسات الإسلامية ووقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة حتى تحقيق دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
المشاركون أكدوا أن يوم القدس العالمي هو يوم انتصار للقضية العربية الإسلامية الأم ، هو يوم تتذكر فيه الشعوب قضيتها الفلسطينية، فلسطين هي مهد الرسالات السماوية ومسرى رسول الله , والأنظمة العربية العميلة هي التي مهدت للكيان الصهيوني لأن يضع قدمه في الأراضي المقدسة ويستولي عليها، ولولا التمهيد والمساعدة من الأنظمة العربية الخائنة لما تمكن هذا العدو من ذكر فلسطين على لسانه لأنه يدرك حقا أنه لا وجود ولا حق له في هذه الأرض الطاهرة.
وشدد المشاركون على ضرورة أن يكون للعرب والمسلمين موقف قوي وواضح تجاه ما يقوم به أعداء الله والأمة أمريكا وإسرائيل ومن تكالب معهم تجاه القدس الشريف وعدائيتهم المطلقة ضد الإسلام والمسلمين وهو ما يوجب علينا جميعا أن نستنهض الهمم ونرفع رايات الجهاد أمام هذه المؤامرات الأمريكية الإسرائيلية الممولة من آل سعود وآل زايد ويدفع ثمنها المسلمون في كل بقاع الأرض.
ولفت المشاركون إلى أن القضية الفلسطينية ستظل بالنسبة لليمنيين هي القضية المركزية ولن يفرطوا في المقدسات الإسلامية وسيقدمون الغالي والنفيس من أجل الأقصى الشريف، كما يقدمون التضحيات البطولية من أجل الحرية والكرامة في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.
بيان المسيرة
وفي المسيرة ألقي بيان أكد أن خروج الشعب اليمني في هذا اليوم العظيم وبهذا الزخم الجماهيري الكبير، دليل على مستوى وعي الشعب اليمني بالقضية الفلسطينية وعمق ارتباطه وتمسكه بها.. ووجه تحية الاجلال والإعزاز والإكبار للشعب الفلسطيني على صموده في مواجهة الاحتلال والغطرسة الإسرائيلية.
وبارك بيان المسيرة تحرك شباب فلسطين الأبطال في القدس وحي الشيخ جراح وتصديهم البطولي لجيش العدو الإسرائيلي ولقطعان المستوطنين.. مؤكدا أن القضية الفلسطينية قضية كل الأحرار في العالم، وهي تمثل جوهر الصراع بين المستكبرين والمستضعفين.. لافتا إلى أن يوم القدس هو يوم يحتشد فيه المؤمنون بانتصار منطق الحق على منطق القوة، المؤمنون بانتصار محور الخير والجهاد والمقاومة على محور الشر والاستكبار.
وأوضح البيان أن العدو الإسرائيلي يمثل خطرا حقيقيا على الأمة وتهديدا جديا وفعليا لأمن واستقرار المنطقة، وهو ما يتطلب من شعوبها النهوض بالمسؤولية ومقارعة الهيمنة .. مؤكدا أن موقف الشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية نابع من هويته الإيمانية وأصالته وهو مستمر على موقفه في مناصرة الفلسطينيين والسعي لتحرير فلسطين والمقدسات والأراضي العربية المحتلة.
كما أكد البيان أن الشعب اليمني يتطلع للقيام بدور أكبر في مناصرة فلسطين مع أحرار الأمة ومحور المقاومة مهما كان حجم العدوان الذي تنفذه أنظمة التطبيع ضده.. مجددا موقفه المبدئي بالقضية الفلسطينية، داعيا الشعوب العربية والإسلامية للتحرك القوي في دعم جهاد الشعب الفلسطيني.
ولفت البيان إلى أن الشعب اليمني اليوم في صدارة الشعوب الحرة الرافضة للهيمنة الأمريكية والإسرائيلية وفي التمسك بالقضية الفلسطينية.
واستنكر البيان هرولة بعض الأنظمة العربية نحو التطبيع مع العدو الإسرائيلي .. معتبرا ذلك انضماما رسميا إلى صف الأعداء وخيانة علنية للأمة.. مشيرا إلى أن تأثيرات سقوط بعض الأنظمة العربية في التطبيع ستكون إيجابية على القضية الفلسطينية حيث تحررت من المتخاذلين المتواطئين .
ودعا البيان القوى والفصائل الفلسطينية إلى المصالحة الوطنية ووحدة الصف وتماسك الجبهة الداخلية لمواجهة العدو الإسرائيلي.. كما دعا شعوب الأمة إلى التحرك لدعم وتعزيز خيار الجهاد والمقاومة ضد الهيمنة الأمريكية والاسرائيلية والتصدي لكل مشاريعهم التدميرية بحق الأمة.
وجدد البيان موقف الشعب اليمني الثابت والداعم والمساند لحركات الجهاد والمقاومة في فلسطين ولبنان والعراق والبحرين وغيرها.. داعيا أحرار الأمة إلى مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية باعتبار ذلك سلاحا فاعلا ومؤثرا على الأعداء
كما دعا بيان مسيرة يوم القدس الأمة للعودة الصادقة إلى الله تعالى والقرآن باعتباره كتاب هداية والذي شخص فيه التحديات والمخاطر التي ستواجه الأمة قدم لها الحل والمخرج لمواجهتها.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com