“الرئيس المشاط” يؤدي اليمين الدستورية تحت قبّة البرلمان

صنعاء سيتي – اخبار محلية

أدّى رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط، اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية أمام أعضاء مجلس النواب خلفًا للرئيس الشهيد صالح الصماد الذي اغتالته غارات أمريكية سعودية بمحافظة الحديدة الخميس الماضي.

وأكد رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط في كلمة له أمام رئيس وأعضاء مجلس النواب أن مشروع الشهيد الرئيس الصماد لبناء الدولة تحت شعار “يد تحمي ويد تبني” هو مشروع المرحلة المقبلة.

وبالتزامن مع انعقاد الجلسة شن طيران العدوان السعودي الأمريكي تسع غارات على العاصمة صنعاء، ثلاث منها على حي عصر السكني، وثلاث على تلال الريان، وغارتين على جبل عيبان وغارة على جبل ظفار.

وكان المجلس السياسي الأعلى قد انتخب، مساء الاثنين الماضي، مهدي محمد حسين المشاط رئيسًا للمجلس للدورة القادمة وفقًا للائحته الداخلية، خلفًا للرئيس الشهيد صالح الصماد.

وبارك مجلس النواب خلال جلسة عقدها برئاسة رئيس المجلس يحيى الراعي، أمس الثلاثاء، تعيين الأخ مهدي المشَاط رئيسًا للمجلس السياسي الأعلى خلفا للرئيس الشهيد صالح الصماد.

وأكدت قيادة وأعضاء المجلس مساندتهم للمجلس السياسي الأعلى ووقوفهم خلف الرئيس مهدي المشَاط في قيادة المرحلة القادمة ومساندته لأداء مهامه القانونية والدستورية وسد الفراغ الذي تركه الرئيس الشهيد صالح الصماد.

واستشهد الرئيس اليمني صالح الصماد ظهر الخميس الماضي في محافظة الحديدة في عملية اغتيال من الجوّ وبثلاث غارات متوالية نفذها العدو الأمريكي والصهيوني.