إدانات واسعة لجريمة العدوان السعودي الامريكي بحق حفل زفاف بمديرية بني قيس بحجة

صنعاء سيتي – اخبار محلية

تتابعت اليوم الاثنين الإدانات لجريمة العدوان السعودي الأمريكي التي استهدفت حفل زفاف في مديرية بني قيس بمحافظة حجة وراح ضحيتها أكثر من 85 ما بين شهيد وجريح.

حيث أدان أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله العدوان الذي حصل أمس وطال حفل زفاف في اليمن، مشيرا إلى أن العدوان يقاتل حتى الأفراح والأعراس والبسمة في اليمن.

كما أدان المتحدث باسم الخارجية الإيراني بهرام قاسمي بشدة الغارات التي شنها طيران العدوان على المناطق السكنية والأهداف المدنية في اليمن، مستنكرا منع منظمات الإغاثة الدولية من ممارسة أنشطتها انتهاكاً للمبادئ والقواعد الإنسانية.

ودعت رابطة علماء اليمن، اليوم الاثنين، كل قادر على حمل السلاح للجهاد ومواجهة العدوان الهمجي ردا على جرائمه بحق الشعب اليمني والتي آخرها جرائمه أمس في حجة والبيضاء وصعدة وتعز.

فيما أدانت وزارة حقوق الإنسان بشدة الجريمة المروعة التي ارتكبها طيران تحالف العدوان باستهدافه حفل زفاف في منطقة الراقة بمديرية بني قيس بحجة والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.

وأكدت الوزارة في بيان أن استهداف طيران العدوان لحفل الزفاف في حجة عملاً إرهابياً تتحمل مسئوليته القانونية الأمم المتحدة وهيئاتها وأجهزتها المختلفة.

وفي ذات السياق دعا رئيس الدائرة الحقوقية والقانونية لأنصار الله عبدالوهاب المحبشي فريق الخبراء الموجود في العاصمة صنعاء بالتحرك إلى منطقة الراقة في مديرية بني قيس للتحقيق في جريمة استهداف العدوان لحفل زفاف.

إلى ذلك أدان التكتل المدني للتنمية والحريات، اليوم الاثنين، الجريمة التي أرتكبها طيران تحالف العدوان السعودي الإماراتي الأمريكي لحفل زفاف في منطقة الرقة في بني قيس –حجة، واستشهد وجرح على إثرها أكثر من 80 مدني، كحصليه غير نهائية للجريمة.

واستنكر التكتل في بيان حصلت “المسيرة نت” على نسخة منه المجازر الوحشية والتي بات تكرارها واستمرارها دليلاً على التعمد والاستهداف المباشر للمدنيين والأحياء السكنية”.

وأدانت أحزاب اللقاء المشترك جريمة العدوان التي ارتكبها في مديرية بني قيس بحجة وراح ضحيتها 88 شهيدا وجريحا بينهم أطفال، داعيا أحرار العالم للتضامن مع اليمن.

كما أدان مصدر مسئول في حكومة الإنقاذ الوطني، المجزرة الجديدة التي ارتكبها العدوان السعودي الإماراتي بحق المواطنين في حفل زفاف قرية الراقة ببني قيس محافظة حجة يوم أمس، التي راح ضحيتها أكثر من 35 شهيدا و55 جريحا حالة بعضهم حرجة.

هذا وأدان مجلس النواب واستنكر بشدة المجزرة المروعة التي ارتكبها طيران دول تحالف العدوان بقيادة السعودية باستهدافه حفل زفاف بقرية الراقة في بني قيس محافظة حجة، مشيرا إلى أن هذه الجريمة ليست الأولى لتحالف العدوان الذي يواصل استهداف المناسبات الاجتماعية في ظل صمت دولي مخزي ومريب.

وفي ذات السياق أدانت قيادة محافظة المحويت والسلطة المحلية الجريمة التي ارتكبها طيران العدوان الأمريكي السعودي باستهدافه حفل زفاف في منطقة الراقة بمديرية بني قيس بحجة والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى .

كما أدانت وزارة الصحة العامة والسكان استمرار العدوان السعودي في ارتكاب جرائمه، حيث أكد الناطق الرسمي باسم الوزارة الدكتورعبد الحكيم الكحلاني أن صمت الأمم المتحدة شجع العدوان على مواصلة مجازره واستهدافه للمناسبات الاجتماعية والأعراس والتي خلفت العشرات من القتلى و الجرحى خاصة من النساء والأطفال .

إلى ذلك جدد حزب الحق دعوته الشعب اليمني بضرورة رفد الجبهات بالمال والسلاح والرجال، إذ أنها هي الحل الوحيد والطريق الوحيدة لإيقاف هذا العدوان على بلدنا، سائلا الله الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى.