“المشترك” العدوان الثلاثي على سوريا يخدم المشروع الأمريكي والإسرائيلي في المنطقة

صنعاء سيتي – اخبار محلية

أدانت أحزاب اللقاء المشترك اليوم السبت العدوان الثلاثي على سوريا، معتبرة أنه انتهاك صارخ للسيادة السورية وكرامة الشعب السوري.

وأكدت أحزاب اللقاء المشترك في بيان لها حق سوريا المشروع في التصدي لهذا العدوان الأمريكي الفرنسي البريطاني بكل الوسائل الممكنة.

وقالت: “إن هذه الهجمة العدوانية تأتي خدمة للمشروع الأمريكي والإسرائيلي في المنطقة وفي سياق الأطماع الغربية وفرض هيمنتها على المنطقة العربية”.

كما جدد المشترك موقفه الثابت مع سوريا قيادة وشعبا، داعيا شعوب العالم وقواه الحية وكل المكونات الوطنية والأحزاب السياسية في اليمن لإبراز مواقفها الحرة المنددة بهذا العدوان.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

تابعت أحزاب اللقاء المشترك العدوان الثلاثي السافر على سوريا تحت ذريعة الهجوم الكيميائي في دوما بالغوطة الشرقية الأسبوع المنصرم.

وإذ تدين أحزاب اللقاء المشترك هذا العدوان “الأمريكي الفرنسي البريطاني” على عدد من المواقع في سوريا – والذي يعتبر انتهاك صارخ للسيادة السورية وكرامة الشعب السوري وسائر شعوب المنطقة – فإنها تؤكد حق سوريا المشروع في التصدي لهذا العدوان بكل الوسائل الممكنة.

وتؤكد بأن هذه الهجمة العدوانية تأتي خدمة للمشروع الأمريكي والإسرائيلي في المنطقة وفي سياق الأطماع الغربية وفرض هيمنتها على المنطقة العربية.

إننا في أحزاب اللقاء المشترك نجدد موقفنا الثابت مع سوريا قيادة وشعبا، ونشيد بتصدي الدفاعات السورية الباسلة لهذا العدوان الثلاثي السافر على سيادة سوريا واستقلالها والذي يُعبّر عن مؤامرة مطبوخة ونزعة تسلطية أعد لها سلفا تحت مسمى ذريعة الكيماوي.

وندعو شعوب العالم وقواه الحية وكل المكونات الوطنية والأحزاب السياسية في اليمن لإبراز مواقفها الحرة المنددة بهذا العدوان على سوريا والذي يزيد من التعقيدات في المنطقة، ونؤكد أن هذا العدوان لن يحقق أهدافه ولن يغير شيئا في المنطقة.

صادر عن أحزاب اللقاء المشترك

صنعاء