تدشين عودة منتسبي القوات المسلحة إلى وحداتهم في لقاء موسع بمدينة إب

صنعاء سيتي – اخبار محلية

إب – أقيم في مديرية الظهار بمدينة إب لقاء موسع تدشيناً لعودة منتسبي القوات المسلحة القاعدين في منازلهم الى أعمالهم ومعسكراتهم للقيام بواجبهم في الدفاع عن الوطن وسيادته.

وفي اللقاء أكد وكيل المحافظة أشرف المتوكل أن أبناء وعقال وعقلاء مديرية الظهار بذلوا ولازالوا يبذلون جهداً كبيراً لتدعيم الأمن والاستقرار والتعاون مع الجهات المعنية بما يعزز السكينة للمواطن ودورهم في تخفيف معاناة النازحين وبالتالي هم في جبهة لا تقل عن جبهات القتال ضد العدوان البغيض.

وأشار المتوكل إلى أن القيادة السياسية ومن باب الحرص على أبناء القوات المسلحة وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وقيادتهم أصدرت عفوا عاما على المغرر بهم، وأنزلت لجان لتفعيل من هم قاعدون في المنازل، فهي حسرة أن يتقاعس البعض عن القيام بواجباتهم.

بدوره، أوضح العميد محمد يحيى العللي نائب رئيس لجنة عودة منتسبي القوات المسلحة بمحافظة إب أن قرار العفو الصادر من القيادة السياسية لا يتضمن القيادات العسكرية من مرتزقة العدوان، وما دونهم مرحب بهم بين أهلهم وإخوانهم بأسلحتهم مهما كانت؛ مضيفا أن اللجنة تتضمن أيضا الضباط والأفراد في المنازل بمن فيهم المرضى وحتى المتقاعدين كحصر لضمان الحقوق لمن يتعذر عودتهم.

من جانبه، أوضح رئيس اللجنة بالظهار العقيد أحمد الخطيب أن المؤامرة على تقسيم الجيش واستهدافه تمت على مدى أربع سنوات من بعد العام ٢٠١١م ولهذا اتخذت القيادة السياسية قرار العفو وإنزال لجان لعودة القوات المسلحة ممن لازالوا في منازلهم من أجل إعادة ثقتهم بأنفسهم من جهة، وإعادة ثقتهم بقياداتهم رئاسة هيئة الأركان ووزارة الدفاع من جهة أخرى، ليقوم الجميع بواجبهم المشرف للدفاع عن هذا الوطن ضد العدوان الغاشم.

كما ألقى عبدالله الخولاني أمين عام المديرية، ومحمد عبدالباقي المساوى مشرف أنصار الله في المديرية، كلمات خلال اللقاء الموسع.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com