مصدر عسكري سوري -يكشف عن مخطط اسرائيلي أمريكي دبر للغوطة الشرقية

صنعاء سيتي – عربي ودوالي

كشف مصدر عسكري سوري أن الدولة السورية أفشلت مخططا اسرائيلياأمريكيا كان يُدبر في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

و نقلت وكالة تسنيم عن المصدر قوله إن المخطط كان يقضي أن يقصف الطيران “الإسرائيلي” عدة مواقع للجيش السوري بريف دمشق ليمهد لتكفيري ما يسمى جيش الإسلام الانطلاق من مواقعه في كل من بلدتي “النشابية وأوتايا” في الغوطة الشرقية باتجاه القلمون الشرقي الذي يشهد مصالحة.

واضاف المصدر كان هناك بالمقابل حوالي 5 آلاف مسلح يتجهزون في منطقة “التنف” على الحدود السورية العراقية والتي تتواجد فيها قاعدة أمريكية، للانطلاق باتجاه أرياف دمشق للدخول إلى الغوطة الشرقية بغطاء جوي من قبل طيران التحالف الأمريكي على الطريق الذي يسلكونه.

وكشف المصدر ان امريكا كانت تسعى الى إنشاء قاعدة عسكرية استخباراتية في الغوطة الشرقية تكون بمثابة ظهر ومنطلقا للمجموعات التكفيرية لاستهداف العاصمة دمشق ، مؤكدا إن الجيش السوري تمكن من إفشال تقدم التكفيرية لما يسمى “جيش الإسلام” باتجاه القلمون الشرقي انطلاقاً من مواقها في الغوطة الشرقية”.

وأوضح المصدر العسكري بأن المخطط سرّع في إرسال قوات النخبة وفرق وألوية في الجيش السوري إلى محاور الغوطة الشرقية لبدء عمل عسكري هو الأضخم لتحرير كامل الغوطة الشرقية، الأمر الذي لم يتوقعه “الإسرائيلي” ولا الأمريكي الذين أدركوا أن مخططهم بدخول إرهابيهم إلى العاصمة السورية بات أمراً مستحيلا.

الى ذلك أكد المصدر بأن قرار الحسم العسكري في الغوطة الشرقية لدمشق اتُخذ ولن تتراجع العمليات حتى إعلان كامل المناطق محررة من ايدي العصابات التكفيرية التي تمطر أحياء العاصمة بعشرات الصواريخ والقذائف بشكل يومي.