عاجل: هذا أهم ما قاله السيد عبدالملك الحوثي عما يحدث في #صنعاء وعدد من المناطق

صنعاء سيتي – صنعاء

أكد قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، أن كلمة زعيم المليشيات علي عبدالله صالح، لم ترع أي حرمة لأمن واستقرار المواطنين ولم تتضمن مثقال ذرة من الحرص على الوطن.

وأضاف السيد عبدالملك في خطاب له مساء اليوم، أن كلمة زعيم المليشيات، تضمن الدعوة إلى سفك الدماء والحرب والبغضاء والتحريض والنفير، وعناوين قد عرف الشعب اليمني انها عناوين كاذبة كانوا يقولونها في الماضي وافتضحوا.

وقال السيد القائد:” كلمتنا كانت متوازنة دعونا الى التعقل الى التوقف الى التعامل بعقلانية دعونا الحكماء والشرفاء في المؤتمر الى التدخل لوقف الفتنة وكانت دعوتنا واضحة دعوة امن واستقرار وتفاهم ووأد للفتنة والحفاظ على امن واستقرار العاصمة.”

يلقي السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في هذه الاثناء كلمة يعلق على مايحصل في صنعاء ويكشف حقائق عن تحركات المخلوع عفاش ومسليشياته تنشر أهم ما قاله:

-الميليشيات اقتحمت منازل المواطنين واستهدفت مؤسسات الدولة وحاولت احتلالها

– بعض الميليشيات الإجرامية تقوم باعتداءات في صنعاء بدعم من قوى سياسية انكشف موقفها اليوم

– كلمة علي عبد الله صالح كانت سيئة وغير موفقة وتلاها ترحيب من قوى العدوان.

– نشكر القوى الأمنية ومن يساندها بعدما نجحت في تأمين معظم أحياء #صنعاء

– القوى العبثية تسعى إلى الفوضى والقتل والإجرام في إطار مخطط تخريبي إجرامي غير مبرر

– التحرك الإجرامي الذي قامت به الميليشيات لم يكن له ما يبرره أبدا فلم يتم التعدي على أي من مراكزها

– الميليشيات اقتحمت منازل المواطنين واستهدفت مؤسسات الدولة وحاولت احتلالها

– نشيد بالأخوة الشرفاء في المؤتمر الشعبي العام الذين لم ينجروا إلى الفتنة

– نقول لسكان صنعاء نحن إلى جانبكم والدولة والأجهزة الأمنية كذلك وسنبذل قصارى جهودنا لتثبيت الأمن

– صنعاء كانت تنعم بالأمن والاستقرار إلى اليوم عندما بدأت الميليشيات بالتخريب والإجرام

– الأمن الذي كان سائدا في صنعاء كان يشمل الجميع دون تمييز

– نشيد بالتعاون الكبير بين القوى الأمنية وسكان العاصمة ونأمل الاستمرار به وتطويره

– دعونا هذه الميليشيات وزعيمها للاحتكام إلى العقلاء من المؤتمر الشعبي العام وحكماء اليمن فلماذا تمنعت؟

– كلمة زعيم الميليشيات المعتدية كانت سيئة جدا وقد كشفت عن حقيقة عدم وجود احتكاكات أمنية سابقة

– استهدافهم مراسم إحياء ذكرى #المولد_النبوي_الشريف عمل شائن ولكننا صبرنا عليه وتغاضينا عنه

– كلمة زعيم الميليشيات تضمنت دعوة للفتنة والفوضى والاقتتال والكراهية والبغضاء والعدائية والكذب والنفير

– دعونا إلى الأمن والاستقرار والحلول الودية والتفاهم والتعاون بين الجميع لتوفير الأمن للجميع

– الحرص على أمن واستقرار اليمن وصنعاء كان أولى أولوياتنا بينما لم تتضمن كلمة زعيم الميليشيات كل ذلك

– كلمة زعيم الميليشيات لم تتضمن مثقال ذرة من الحرص على الأمن وتقدير ظروف العدوان

– لم نكن نتمنى له أن يقف هذا الموقف السلبي جدا

– زعيم الميليشيات وأصحابه يقرون منذ بداية العدوان أن العدوان ظالم وإجرامي

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com