الناطق الرسمي أنصار الله : الأمم المتحدة تتلاعب بالقضية اليمنية طمعاً في أموال آل سعود

صنعاء – أخبار محلية

 

حمل الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام، الأمم المتحدة المسئولية في توفير الغطاء لتحالف العدوان ليرتكب المجازر الدموية بحق الشعب اليمني، وأخرها المجازر المروعة يوم أمس في محافظتي صعدة وحجة وراح ضحيتها تسعة شهداء من الأطفال والنساء وجرح آخرين.

وقال الناطق الرسمي في منشور على صفحته في الفيس بوك، اليوم الخميس ” إن قوى العدوان بتماديها في ارتكاب المجازر إنما تركن إلى مجتمع دولي يسقط في الاختبار الإنساني، وإلى أممٍ متحدة تتواطأ مع قوى النفوذ الإقليمي والعالمي على حساب سيادة وكرامة الدول والشعوب”.

وأضاف” وبقدر تأكيدنا على أن موقفنا كان ولا يزال وسوف يظل هو الدفاع عن شعبنا في مواجهة آلة القتل الأمريكية؛ فإن الأمم المتحدة مسؤولةٌ عن عواقب تلاعبها بالقضية اليمنية طمعا في أموال آل سعود وخضوعا لنفوذ الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأستنكر الناطق الرسمي لأنصار الله تلاعب الأمم المتحدة وتلكؤها عن إدراج النظامي السعودي والإماراتي في “القائمة السوداء لقتلة الأطفال” معتبرا ذلك تشجيعا منها لمزيد من القتل، ما يجعل المؤسسة الدولية ذاتها هي المدانة والمستحقة لأن تكون على رأس “القائمة السوداء للمتآمرين ضد الشعوب”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com