السيد نصر الله يُحيي الحشود الكبيرة في صنعاء ويؤكد فشل المشروع الصهيوني السعودي

صنعاء – متابعات اخبارية 

حيا السيد حسن نصر الله جماهير الشعب اليمني التي هبت عصر اليوم الجمعة الى العاصمة صنعاء لإحياء فعالية يوم القدس العالمي مشيرا أن مشهد يوم القدس العالمي في صنعاء اليوم يعني فشل الأهداف السعودية والأميركية والإسرائيلية مؤكدا أن ما يحصل في اليمن اليوم هو فشل ذريع لآل سعود وأميركا وإسرائيل.

وقال السيد نصر الله في كلمة له الجمعة خلال الاحتفال الذي أقامه حزب الله في الضاحية الجنوبية لبيروت بمناسبة يوم القدس العالمي أن ما يحصل في اليمن اليوم هو فشل ذريع لآل سعود وأميركا وإسرائيل مؤكدا أنه أصبح للمقاومة قوة عسكرية وشعبية في اليمن الذي بات جزءاً من محور المقاومة. وأكد السيد نصرالله ان “الحرب على اليمن هي محاولة لاستئصال القوى والتيارات والقيادات التي تؤمن بالوقوف الى جانب فلسطين”، وشدد على ان “العراق أظهر إرادة سياسية واضحة أنه لن يكون جزءا من الإرادة الأميركية لتصفية القضية الفلسطيني”، ولفت الى ان “الإسرائيليين أجمعوا في مؤتمر هرتسيليا على رفض عودة لاجئ فلسطيني واحد إلى فلسطين”، واضاف ان “ما تطالب به اسرائيل اليوم هو علاقات ديبلوماسية واقتصادية كاملة مع الدول العربية وهذا تطور خطير جدا في المنطقة”.

 

وبالنسبة للتطورات في المنطقة، أشار السيد نصر الله الى ان “الهدف من الحرب على سوريا هو إسقاطها والإتيان بقيادات ضعيفة للسيطرة على هذا البلد”، ولفت الى ان “داعش صناعة أميركية وتمويل سعودي وخليجي وتسهيلات تركية”، واكد ان “سوريا دولة مركزية في محور المقاومة وعقبة كبيرة أمام أي تسوية عربية شاملة”، ورأى ان “سوريا ستتجاوز خطر التقسيم ومحاولات عزلها جغرافيا فشلت وهي ثابتة في موقفها السياسي في محور المقاومة”، وسأل “أليس من الهوان أمام خمسين رئيس دولة عربية وإسلامية أن يقف ترامب ليتهم حركتين مقاومتين في فلسطين ولبنان بالإرهاب؟”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com