تفاصيل استقبال رئيس المجلس السياسي الأعلى لـ عضو مجلس العموم البريطاني

صنعاء – اخبار محلية

استقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى بحضور نائب رئيس المجلس الدكتور قاسم لبوزة و نائب رئيس مجلس النواب  عبد السلام هشول في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم عضو مجلس العموم البريطاني اندرو ميتشل والمنسق المقيم للأمم المتحدة لدى اليمن جيمي ماكجولدريك ومدير عام مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية جورج خوري.

جرى خلال اللقاء استعراض الأوضاع الإنسانية في اليمن وتطورات الأوضاع السياسية والدور الذي تلعبه الأمم لمتحدة في اليمن وجهود ومبادرات السلام من قبل الأصدقاء ومحبي السلام والاستقرار في العالم وكل القوى التي تواجه خطر القاعدة وداعش ومحاولة تمكينها من المنطقة .

واستعرض اللقاء الوضع الإنساني الكارثي في اليمن جراء ما يقرب من عامين من العدوان الذي استخدمت فيه افتك أنواع الأسلحة من قبل السعودية وامريكا والدول المتحالفة معها ضد اليمن وإرادة شعبه.

وأشاد رئيس المجلس السياسي الأعلى بالدور الذي تقوم به الأمم المتحدة في اليمن في الجانب الإنساني وما يتم العمل عليه لتسهيل اعمالها بناء  على سياسية الباب المفتوح، وحجم التغطية الذي تسهم فيه وما يحتاجه المجتمع من احتياجات كبيرة لن يحلها سوى رفع الحصار ووقف العدوان على اليمن ..معربا عن الشكر والامتنان لقيادة البعثة في اليمن وكادرها المتميز.

واشار رئيس المجلس السياسي الأعلى الى الحرص الكبير على إيصال صوت اليمن وما يحصل فيه من عامين الى كل العالم والترحيب بكل المبادرات الفردية والجماعية في هذا الجانب وان يتم الكشف عن حجم الاجرام الذي ارتكب بحق اليمن والشعب اليمني وإعلان محافظات بأكملها مناطق عسكرية يقتل التحالف فيها كل ما يمشي على الأرض ويهدم كل البنية التحتية البسيطة والاولية.

وتناول رئيس المجلس السياسي الأعلى في اللقاء تطورات الأوضاع وما شكلته اليمن وحدودها مع السعودية  بشكل دائم من حماية للمملكة من اعمال التهريب وحماية الامن الى ما بعد العدوان بأشهر قبل ان يتم الرد على العدوان دون ان يتم استهداف أي مظهر من مظاهر الحياة المدنية ..مشيرا الى التعاطي الدولي والامريكي والبريطاني مع السعودية في عدوانها على اليمن وصدور قرار مجلس الامن بعد العدوان بثلاثة أسابيع لشرعنة العدوان  وما لعبة إغلاق السفارات وسحب البعثات الديبلوماسية من اثر على السلام، وتوفير غطاء للعدوان فشل في تحقيق اهداف سياسية لم تراعي حقوق الشعوب والدول واحترام السيادة ..مؤكدا استمرار العمل من اجل السلام والسعي لتحقيقه، واستكمال العملية الديموقراطية في اليمن التي تمثل احد دوافع استهداف اليمن من قبل تحالف العدوان .

واكد رئيس المجلس السياسي الأعلى ان اليمن بما تمثله من فرص واعدة للإستثمار وبيئة اجتماعية صديقة تاريخيا لشعوب العالم تمد يدها للجميع بفرص مراجعة المواقف من التحالف العدواني الخاسر والفاشل .

من جانبه عبر البرلماني البريطاني اندرو ميتشل عن سعادته بلقاء رئيس المجلس السياسي الأعلى وما استمع اليه من إيضاحات واجابات عن كثير من التساؤلات ..مشيرا الى ما ستقدمه له الحقائق التي لمسها في زيارته الميدانية ومقابلاته من قيمه قوية لعرض الواقع في البرلمان البريطاني والأفكار التي يمكن ان يتحقق عبرها السلام الشامل والدائم في اليمن.. منوها الى تطور التعامل مع الأمم المتحدة وفريقها في اليمن وما يتم العمل عليه من اجل توسيع دائرة عملها في الجانب الإنساني ..مؤكدا تفاؤله بتحقق السلام قريبا في اليمن وتحقق الحلول اليمنية النابعة من كل البيئة اليمنية .

حضر اللقاء  المدير القطري لمنظمة اوكسفام سجاد محمد ومسئول العلاقات بمكتب الأمم المتحدة الدكتور نجيب المنصور .

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com