رئيس مجلس النواب يلتقي عدد من ممثلي قيادات منظمات المجتمع المدني ومجلس حكماء ووجهاء اليمن وهيئة تنسيق التحالف المدني

صنعاء – اخبار محلية

رأس رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي بمبنى المجلس بصنعاء اجتماعاً موسعاً ضم عدد من ممثلي قيادات وأعضاء منظمات المجتمع المدني وممثلي مجلس حكماء واعيان اليمن وهيئة تنسيق التحالف المدني وعدد من رؤساء اللجان الدائمة في المجلس .

وفي اللقاء اكد رئيس مجلس النواب أهمية الدور الذي تقوم به منظمات المجتمع المدني وحاجة اليمنيين الى التكاتف والتعاون المشترك بين كافة مكونات المجتمع المدني للبحث في خيارات وسبل تحقيق السلام بين اليمنيين ، مقدرا كافة الجهود المبذولة والمتمثلة في تقديم المبادرات التي تصب في اتجاه تحقيق المصالحة الوطنية والسلم ..  مشيرا الى ان السلام لن يصنعه الا أبناء اليمن من خلال توحيد الجبهة الداخلية وقناعات الجميع بضرورة تغليب خيارات السلام ومنطق الحوار والاحتكام للخيار الديمقراطي في التداول السلمي للسلطة ومن ثم مواجهة كافة التحديات التي تستهدف اليمن ارضا وانسانا.

وأضاف الأخ / يحيى علي الراعي أن على العقلاء والحكماء استنهاض الهمم التواقة للتعايش والسلام في يمن يتسع لكافة أبنائه وان هذا لن يتأتى الا بتكاتف كافة الجهود المخلصة والواعية لإحباط واسقاط كافة الرهانات الخاسرة التي تستهدف زعزعة السلم الاجتماعي والوطني ومواجهة كافة الاخطار المحدقة بالوطن ، وان تكوين مكونات المجتمع المدني خطوة متقدمة في الطريق الصحيح .

واشاد رئيس المجلس بجهود الجميع وحث على دراسة كافة الرؤى والمشاريع الخاصة بالمساعي الهادفة لتحقيق المصالحة الوطنية والسلم وبلورتها وتقديمها في ورقة واحدة تعبر عن قناعة الجميع في تغليب خيارات السلام.

وفي اللقاء تحدث أمين عام هيئة تنسيق التحالف المدني الأخ / عبد الرحمن محمد العلفي عن ضرورة واهمية ان تضطلع منظمات المجتمع المدني بدورها في تحقيق التقارب بين مختلف القوى الوطنية اليمنية واستحضار الضمير الجمعي تمهيدا لتحقيق اللحمة الوطنية وعودة بقية أعضاء البرلمان الى مؤسستهم والحفاظ على النسيج الاجتماعي وتوحيد الصف الوطني بعيدا عن الاقصاء والتهميش لأي مكون سياسي وصولا لكبح جماح العدوان والتدخل الخارجي ، مشيرا الى ضرورة توفر الإرادة لتحقيق السلام وانه حان الوقت لحكماء اليمن وكافة العقلاء تقديم المبادرات الهادفة الى تحقيق المصالحة والسلم الاجتماعي بين كافة فرقاء العملية السياسة وان تكون منظمات المجتمع المدني عنوان للسلام والتنمية الوطنية.

من جهته أشار رئيس اللجنة الدستورية بمجلس النواب الأخ الدكتور / علي عبد الله أبو حليقة الى أهمية المبادرات المقدمة من الأطراف الداعية للمصالحة الوطنية والسلم الاجتماعي ومن ثم بلورتها في مشروع وطني شامل لحلحلة الوضع السياسي وتطبيع الوضع تمهيدا لتشكيل حكومة وطنية.
كما تحدث ممثل حكماء ووجهاء اليمن الدكتور/ قاسم الطويل قائلا: ان قضية السلام والمصالحة الوطنية تمثل هما لكافة فئات المجتمع اليمني ، وقدم في سياق حديثة نبذة مختصرة عن مجلس حكماء اليمن والذي تم اشهاره وتشكيل هيئته الاستشارية التي تضم أعضاء من مجلس النواب ، كما تطرق الى تشكيل لجان متخصصة في مختلف الجوانب الحياتية ومنها لجنة خاصة بالمصالحة الوطنية والسلم والتي بذلت جهود كبيرة تكللت بإنجاز مشروعا متكاملا للمصالحة الوطنية والسلم الاجتماعي ومن ثم تشكلت القناعة بضرورة تشكيل هيئة عليا للمصالحة والسلم وصولا للاعداد والتحضير لمؤتمر وطني عام للمصالحة الوطنية والسلم تتويجا لجهود المصالحة الوطنية تحت شعار (معا للمصالحة الوطنية في يمن يتسع للجميع).

كما تحدث رئيس التحالف المدني البروفيسور / حمود العودي عن أهمية توحيد الجهود الوطنية وصولا لوضع مبادرة لمشروع اتفاق السلم والمصالحة الوطنية تمثل الجميع وان يتحمل الجميع المسئولية الوطنية والدينية والتاريخية أمام الله والشعب لإخراج اليمن من دوامة الصراع العبثي المدمر والحفاظ على المكاسب الوطنية الكبرى .

وقد اكد الحاضرين على ضرورة تقديم مشروع وطني نوعي يهدف الى تحقيق المصالحة الوطنية لافتين الى ان مجلس النواب يعتبر أكبر منظمة مجتمع مدني كونه يمثل كافة أبناء الشعب اليمني من أقصاه الى أقصاه.

كما تحدث في اللقاء عدد من الأكاديميين والمشاركين عن الدور المطلوب في المرحلة الراهنة من مجلس النواب باعتباره ممثلا للشعب وبارقة أمل يتطلع اليه الجميع فضلا عن الأحزاب وكافة منظمات المجتمع المدني ، وأشاروا إلى أن اللقاء يأتي استشعاراً من الجميع للبحث عن فرص تحقيق السلام وإجراء المصالحة الوطنية الشاملة.

وخلص اللقاء الى أهمية عقد مثل هذه اللقاءات الهادفة لتعزيز السلم والتضامن وصولا لاستنتاج الرأي السياسي الرشيد لاخراج البلد من محنته ، وقد أقرت مكونات المجتمع المدني في ختام هذا اللقاء اجماعها على بلورة كافة الرؤى والمبادرات والمشاريع المقدمة بشأن تحقيق المصالحة الوطنية والسلم في مشروع واحد يتفق عليه الجميع و في مدة أقصاها الاحد القادم.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com