الفصائل الفلسطينية تطالب بريطانيا بالاعتذار إزاء جريمة وعد بلفور

صنعاء – من فلسطين

أعلنت الفصائل الفلسطينية اليوم الأربعاء تمسكها بقرار اعتذار الحكومة البريطانية للشعب الفلسطيني على الجريمة التي مارستها بحق فلسطين بإعلان وعد بلفور وأن تتحمل كافة المسؤوليات والتبعيات المادية والمعنوية التي تبعت هذا الجريمة منذ إعلان إقامة دولة الاحتلال وإلى هذا الوقت.

وطالبت وقفة نظمتها القوى الوطنية والإسلامية أمام مقر الأمم المتحدة بغزة في ذكرى وعد بلفور المشئوم ، تضمنت تسليم مذكرة للأمين العام بالأمم المتحدة طالبت بالضغط على الحكومة البريطانية من أجل الاعتذار على جريمتها التي مارستها بحق الشعب الفلسطيني والاعتراف بإقامة دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة عاصمتها القدس الشريف.

ودعت الوقفة الدول العربية إلى الوقوف عند مسئولياتها في دعم القضية الفلسطينية حتى نيل الحرية والاستقلال وحق العودة مطالباً السلطات المصرية بالعمل الجاد لرعاية المصالحة الفلسطينية بما يتضمن التطبيق الشامل والكامل للاتفاقات المصالحة وإعادة وحدة النظام السياسي الفلسطيني سياسيا وجغرافيا وقانونيا.

من جهته، أوضح القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب في تصريح خاص لـ”وكالة فلسطين اليوم الإخبارية”، أن مشروع التسوية انتهى ولا رجعة فيه ويجب على الشعب الفلسطيني أن يتمسك بخيار المقاومة من أجل استرداد حقوقه المسلوبة والعودة إلى المدن الفلسطينية التي هُجر منها وإقامة دولة فلسطينية مستقلة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com