تقرير بالصور.. لا نساء كـــ نساء اليمن …. اقل وصف للوقفة المسلحة والقافلة الكبيرة التي قدمتها نساء 3مديريات في امانة العاصمة صنعاء ووجهت رسائل هامة وقوية جعلت تحالف العدوان يتعاطى معها بشكل سريع

صنعاء – تقرير : عبدالله عبدالكريم الحوثي

في موقف ارعب دول العدوان على راسها امريكا والكيان الصهيوني والسعودية، اقامت نساء بعض مديريات امانة العاصمة صنعاء الثلاثاء 2016/9/6م، وقفة مسلحة كبيرة قدمن خلالها قافلة غذائية ومالية كبيرة بالاضافة الى الحلي والمجوهرات.

تنظيم الوقفة النسائية هذه المرة كانت بالاسلحة وبطريقة منظمة اشبه ما تكون عرض عسكري بمختلف الاسحلة الخفيفة والمتوسطة، ولمئات النساء، وجهت رسالة ارعبت دول العدوان  واعادت النظر في العديد من الرؤى التي قدمها المرتزقة والخونة عن العاصمة صنعاء وبعض المحافظات.

نساء امانة العاصمة خلال الوقفة الاحتجاجية اكدن انهن لن يصمتن على استمرار استهداف النساء والاطفال من قبل طيران العدوان وكذا مرتزقتهم في الداخل، وانهن سيقدمن كل ما بالاستطاعة لجبهات القتال دعما ومساندة حتى تحقيق الانتصار.

وتلخصت الوقفة المسلحة لنساء مديريات الصافية وآزال والوحدة فقط في ان الشعب اليمني ليس في قاموسه الهزيمة، ولا يعترف إلا بالانتصار، وكذا ان نساء اليمن خلف رجالهن من ابطال الجيش واللجان الشعبية بالمال والغذاء حتى تحقيق النصر، وان التكاتف والاخاء لا يزال في اوج قوته.

من جهتها اكدت دائرة المرأة في المديريات الثلاث على ظرورة تفعيل دور النساء في مواجهة العدوان بشكل اكبر، خصوصا في مواجهة الحملات الاعلامية والاشاعات التي يقوم بها اعلام العدوان ومرتزقتهم في الداخل، ومحاولتهم زرع الارجاف والخوف في اوساط الشعب اليمني من اجل ان تتحقق مآربهم الاستعمارية.

ناشطون اعتبروا هذه الوقفة المسلحة والقافلة المالية وبالمجوهرات، انها لخصت الحالة المعنوية التي يعيشها المجتمع اليمني بعد اكثر من عام ونصف من ابشع عدوان وحصار بحري وجوي وبري قاتل، وان ما يراهن عليه العدوان والمرتزقة من تشديد الحصار ومحاربة البنك المركزي ومنع اي ايرادات اليه، وكذا من عملية نهب منظمة يقوم بها التجار العملاء، لن ينجح في اخضاع الشعب، وتأليب المجتمع على الجيش اليمني ولجانه الشعبية.

هذه الوقفة اثرت في العدوان والمرتزقة بشكل سريع جدا وغير متوقع، وحاول عبر وسائل اعلامه القبيحة تقديم التحليلات الساذجة عن نساء اليمن وقبائله ورجاله، محاولين تصوير اليمنيين رجالا ونساء كــ الشرذمة المتواجدة في السعودية وتركيا، ومحاولة نزع الكرامة والعنفوان عن اليمنيين.

وفي محاولة لتغطية الرسالة التي وجهتها الوقفة النسائية والقافلة الكبيرة التي قدمنها، بان الشعب اليمني نساء ورجالا يقفون خلف رجال الجيش واللجان، توجعت وسائل اعلام العدوان والمرتزقة للقول ان اليمنيين يعلمون نساءهم للسلاح من اجل مواجهة ما يسمى “الشرعية” !.

الصور: قافلة الامانة 2 قافلة الامانة 3 قافلة الامانة 6 قافلة الامانة 8 قافلة الامانة 9 قافلة الامانة 10 قافلة الامانة

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com