وقفة احتجاجية لأبناء مديرية صنعاء القديمة أمام مقر الأمم المتحدة تنديداً باستخدام ‏العدوان القنابل العنقودية باحياء سكنية

صنعاء سيتي | صنعاء | ‏
نظم ابناء مديرية صنعاء القديمة بأمانة العاصمة اليوم وقفة احتجاجية أمام مقر الأمم المتحدة ‏بصنعاء تنديداً واستنكاراً باستخدام تحالف العدوان السعودي الغاشم القنابل العنقودية والأسلحة ‏المحرمة دولياً ضد اليمنيين .‏

وطالب أبناء صنعاء القديمة في الوقفة الاحتجاجية الأمين العام للأمم المتحدة والدول الدائمة ‏العضوية في مجلس الأمن إلى تحمل مسئولياتهم القانونية والأخلاقية والإنسانية تجاه ما ترتكبه ‏دول العدوان السعودي من جرائم بشعة يندى لها جبين الإنسانية في حق المدنيين باليمن .‏

ورفع المحتجون لافتات وشعارات تعبر عن استنكارهم الشديد إزاء الصمت المخزي للمجتمع ‏الدولي والدول العربية والإسلامية سيما وقد دخلت الحرب الظالمة والحصار الجائر على ‏الشعب اليمني شهرها العاشر الذي أدى إلى مقتل وجرح أكثر من 30 ألف من أبناء الشعب ‏اليمني من النساء والأطفال وكبار السن.‏

وصدر عن الوقفة الاحتجاجية بيان حمل فيه الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمجتمع الدولي ‏المسئولية الكاملة في الدماء التي تسال كل يوم جراء غارات التحالف السعودي بقصفها ‏للمنشآت المدنية والسياحية والمواقع الأثرية والتاريخية و المدارس والمعاهد ودور المكفوفين ‏وغيرها من المنشآت المدنية.‏

وطالب البيان الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمجتمع الدولي وكل المنظمات الأنسانية القيام ‏بواجبها نحو وقف العدوان الهمجي .‏

كما طالب البيان بفك الحصار الجائر البري والبحري والجوي الخانق على الشعب اليمني ‏وإدخال كافة المساعدات الغذائية والدوائية والمشتقات النفطية لكافة المحافظات اليمنية دون ‏استثناء.‏

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com