الرئيسان الروسي والفرنسي _ يؤكدان ضرورة تحريك المفاوضات السورية في جنيف

صنعاء سيتي – أخبار محلية

 

اكد الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون ضرورة تحريك المفاوضات السورية الجارية في جنيف تحت الرعاية الأممية على أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 مع مراعاة نتائج مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي عقد في مدينة سوتشي الروسية في 30 الشهر الماضي.

وذكر الكرملين في بيان صدر عنه أن الزعيمين شددا عموماً على أهمية تفعيل التعاون الروسي – الفرنسي فيما يتعلق بالنقاط الرئاسية ضمن الملف السوري.

وبخصوص المواضيع الأخرى المطروحة على أجندة المكالمة بين الرئيسين فبحثا الوضع في أوكرانيا مع التركيز على ضرورة تطبيق “اتفاقات مينسك” بالكامل كأساس لتسوية الأزمة جنوب شرق هذه البلاد.

إلى ذلك، تطرق الزعيمان إلى المسائل التجارية والاقتصادية والاستثمارية الثنائية، حيث أطلع بوتين ماكرون على نتائج لقائه الأخير مع ممثلي قطاع الأعمال الفرنسي.