وزير الصحة العامة والسكان يتفقد أوضاع المرافق الصحية برفقة مسؤول انصار الله بمحافظة المحويت(صور)

صنعاء سيتي -اخبار محليه

قام وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن حفيظ ومعه مسؤول انصار الله بمحافظة المحويت الاستاذ احمد يحيى الاخفش بتفقد أوضاع وخدمات عدد من المرافق الصحية بمحافظة المحويت

حيث زار المستشفى الجمهوري بمركز المحافظة واطلع على أوضاع المستشفى والخدمات الطبية والعلاجية المختلفة التي يقدمها وماهنالك من مشاكل وصعوبات مختلفة تواجه سير الأداء الخدمي في هذا المستشفى في ظل استمرار العدوان الغاشم والحصار الخانق الذي يفرضه العدوان منذ عامين وثمانية أشهر

واستمع من مدير عام مكتب الصحة والسكان بالمحافظة الدكتور أمين محمد حبيش
ومدير عام المستشفى الدكتور عبد الناصر الذاري الى شرح حول المستشفى
والخدمات التي يقدمها وماهنالك من احتياجات كثيرة يفتقر أليها في المجالات الفنية والطبية والتخصصية والاحتياجات الخاصة بالكوادر الفنية والأطباء والأخصائيين وغيرها من المجالات الأخرى

حيث وجه الوزير بن حفيظ بسرعة تزويد المستشفى بما يحتاجه من الاسرة والاجهزة الطبية والوسائل التشخيصية التي يحتاجها المستشفى

مشيدا بما شاهده من تميز في اداء المستشفى في مختلف اقسامة رغم الظروف الصعبة التي تعيشها مختلف المرافق الصحية في ظل استمرار العدوان والحصار ونفاذ مخزنها من الادوية والمستلزمات الطبية وانقطاع الدعم المالي عليها وتوقف صرف المرتبات وغيرها من الصعوبات والتحديات الكبيرة

وقام وزير الصحة العامة والسكان بعد ذلك بتفقد مركز معالجة الاسهالات المائية الحادة بالمستشفى واطلع على اوضاع المركز واقسامة المختلفة والقدرات الفنية والبشرية المتاحة في المركز

مطلعا على مايواجهة هذا المراكز من اقبال من المرض والمصابين بالاسهالات والكوليرا

مستمعا من منسق الانذار المبكر للكوليرا بمكتب الصحة الدكتور مطيع جميل والعاملين الى شرح حول اوضاع المركز والمستلزمات العلاجية المطلوبة لمعالجة الحالات المصابة التي يتم استقبالها يوميا والتي تفوق قدرات المركز وامكانياتهه المتاحة

مشيرين ان جميع المرافق الصحية بالمحافظة تعيش اوضاع صعبة وقاسية منذ بداية العدوان نتيجة نفاذ مخزونها من الادوية والمحاليل الطبية والعلاجية وتوقف الدعم المالي الحكومي لها

حيث اكد الوزير بن حفيظ اهمية تفعيل جهود المواجهة لمكافحة الكوليرا والامراض المنتشرة حديثا في مناطق محافظة المحويت

مشيدا بما يقدمه المركز من خدمات متميزة في معالجة امراض الاسهالات والكوليرا

موكدا ان مرافق معالجة الاسهالات المائية بالمحويت اضطلعت بدور فاعل ومتميز في مواجهة وباء الكوليرا وهذه الجهود اثمرت وبشكل كبير في تراجع انتشار الوباء وخفظ معدلات الاصابة وحالات الوفاه

مؤكدا اهمية الدور الذي يجب ان تلعبة المنظمات الانسانية والاغاثية لتمكين السلطة المحلية ومكتب الصحة والسكان بالمحافظة من مواجهة جائحة انتشار هذا الامراض القاتلة والفتاكة

وقام وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن حفيظ بتفقد معهد العلوم الصحية بالمحويت والأقسام الداخلية لسكن الطلاب والطالبات بالمعهد واطلع على الانشطة التدريبية والتاهيلية الجارية في المعهد

مستمعا من مدير المعهد احمد القهده والعاملين الى شرح توضيحي حول طبيعة
الانشطة والدورات التدريبية والتاهيلية المختلفة التي ينفذها المعهد

مشيرين ان المعهد يقوم بتنفيذ دورات تدريبية في مجالات التمريض والقبالة ومساعدي أطباء والمختبرات بنظام الدبلوم نظام سنتين ونظام ثلاث سنوات.

وذلك لرفد مختلف المرافق الصحية العاملة في عموم مديريات المحافظة بالكوادر الفنية اللازمة لتشغيل هذه المرافق والوحدات الصحية.

وكان وزير الصحة العامة والسكان قد تفقد اوضاع مركز غسيل الكلى الصناعية بالمستشفى الجمهوري بالمحويت والخدمات التي يقدمها المركز وصعوبات نقص المحاليل والأدوية الاساسية الخاصة بأمراض الكلى جراء استمرار العدوان والحصار المفروض على شعبنا.

مستمعا من المدير التنفيذي للمركز الدكتور عبدة مزارق والعاملين الى شرح توضيحي حول الدور الذي يلعبة المركز والذي يعول علية تقديم نحو الف جلسة غسيل شهريا لاكثر من 200 مريض بالفشل الكلوي.

مشيرين الى مايعانيه المركز من عجز في الاجهزة وصعوبات في تشغيل الاجهزة الحالية بسبب تعطل معظمها وتنصل الشركة المتعهدة بالمركز عن القيام بواجباتها في صيانة الاجهزة وتدريب العاملين مايسبب الكثير من معاناة المرضى والمترددين على المركز.

مشيرين الى عجز المركز عن الاستمرار في تقديم خدماته بشكل منتظم بسبب اعطال الاجهزة اضافة الى نقص الادوية ومحاليل الغسيل نتيجة الحرب والحصار ومشاكل توقف الدعم المالي الحكومي مايزيد من معاناة مرضى الكلى والذين يتوافدون للمركز من جميع مناطق المحويت والمحافظات المجاورة.

مشيرين إلى ارتفاع عدد مرضى الفشل الكلوي المستفيدين من المركز لاكثر من ٢٠٠ مريض بسبب حالة نزوح المتظررين من الحرب إلى مناطق المحويت من مرضى الفشل الكلوي.

حيث ثمن الوزير للاطباء والعاملين الصحيين بالمركز جهودهم المبذولة في سبيل استمرار خدمات الغسيل الكلوى للمرضى رغم الظروف المعقدة التي يعاني منها المركز وانقطاع مرتباتهم.

وفي تصريح اوضح وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن. خفيظ ان زيارته اليوم لمحافظة المحويت وفي ظل هذه الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد تاتي ضمن سلسلة من الزيارات الميدانية والمباشرة التي تم تدشينها من محافظة اب الاسبوع الماضي للاطلاع على اوضاع المستشفيات والمرافق الصحية في المديريات وتقييم اوضاعها واحتياجاتها العاجلة والاطمينان على مدى قدراتها في تقديم خدماتها الطبية والعلاجية للمواطنين.

مبينا ان المرافق الصحية وبسبب استمرار العدوان الغاشم والحصار الجائر تعيش اوضاع صعبة ومعقدة بسبب نفاذ مخزونها من الادوية والمستلزمات الطبية والعلاجية وتوقف المرتبات عن الاطباء والعاملين الصحيين.

معربا عن سعادته بما لمسة من تميز في اداء المرافق الصحية بمحافظة المحويت وعلى راسها المستشفى الجمهوري ومراكز معالجة الاسهالات والتي وجدها تقوم بدورها على افضل وجه رغم الظروف الصعبة للبلاد.

موجها بسرعة تزويد المستشفى الجمهوري بالاحتياجات العاجلة من الاسرة واجهزة الغسيل الكلوي والاشعة المقطعية والاجهزة والمعدات التشخيصية بما يمكن المستشفى من القيام بدوره الخدمي على افضل وجه.

رافقه وكيل المحافظة لقطاع التنمية يحيى ابراهيم ونائب مدير امن المحافظة.

العميد عبد القادر الماخذي ومستشار وزارة الصحة طاهر حزام وعدد من المسئولين ومدراء العموم بالمحافظة
ووزارة الصحة العامة والسكان.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com