طائرة عُمانية تحمل 122 من جرحى تفجيرات جامعي بدر والحشحوش تهبط في مطار صنعاء

وصلت الى مطار صنعاء الدولي اليوم الاثنين طائرة سلاح الجو السلطاني العماني وعلى متنها 122 من الجرحى المواطنين الذين اصيبوا في حادثي التفجيرين اللذان استهدفاء مسجدين بدر والحشوش بصنعاء .

كان في استقبال الجرحى رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي وعدد من مسئولي المطار وجمع من المواطنين الذين رفعوا الاعلام اليمنية وصور السلطان قابوس بن سعيد سلطان سلطنة عمان الشقيقة لمواقفة النبيلة مع الشعب اليمني.

وقد عبر عدد من المواطنين ممن كانوا في استقبالهم في المطار عن شكرهم وتقديرهم الجزيل للسلطان قابوس على اهتمامه بالجرحى اليمنيين ومعالجتهم ، وبالدور الانساني الذي يقوم به ويرعاه من اجل الشعب اليمني .

مؤكدين بأن هذا الدور المميز يظهر مدى كرم واهتمام العمانيين واخوتهم وعروبتهم الصادقة تجاه الشعب اليمني .

من جانبه اوضح رئيس البعثة الطبية الدكتور نشوان العطاب ان الجرحى حضوا بكل الرعاية والاهتمام من قبل الاشقاء في سلطنة عمان ، وتم معالجتهم بأحدث التقنيات الطبية ، كما تم اجراء العمليات الجراحية اللازمة لهم وقد عادوا الى ارض الوطن وهم اصحاء .

من جانبهم ثمن الجرحى اليمنيين اهتمام ورعاية السلطان قابوس وتعاون الحكومة العمانية في معالجتهم من الاضرار التي تعرضوا لها في حادثي تفجير مسجدي بدر والحشوش .