غارات مكثفة لطيران العدوان السعودي الأمريكي الصهيوني على محافظة صعدة وسقوط اصابات

يواصل العدوان السعودي الأمريكي الصهيوني عدوانه الغاشم والغير مبرر على الشعب اليمني لليوم الـ 66 مستهدفاً بيوت المواطنين وما تبقى من البنى التحتية والمقومات الحياتية للشعب اليمني .
ففي محافظة صعدة المنكوبة يواصل العدوان صب حمم حقده على بيوت ومنازل المواطنين وما تبقى من البنى التحتية من المعاهد وشبكات الاتصالات التي دمرها ولا يزال يستهدف بحقده المستهدف ويدمر المدمر ، حيث شن سلسلة من الغارات العدوانية على مديرية رازح الحدودية مستهفداً بيوت المواطنين في منطقة النظير وعرابة والقلعة ما أدى إلى سقوط عدد من الإصابات .

وفي مدينة صعدة وضواحيها شن العدوان السعودي الأمريكي الصهيوني غارات متعدد على المعهد التقني وشبكة الاتصالات في منطقة أملح وعدد من الغارات على منطقة آل الصيفي .

يجدر الإشارة إلى أن العدوان السعودي الأمريكي الصهيوني يتعمد التدمير الكامل والشامل لمحافظة صعدة ، متجرداً من كل الأخلاق والقيم والضمير والدين والعروبة ، كاشفاً عن حقده الدفين على أبناء المحافظة وصحيح عندما يقال فاقد الشيء لا يعطيه ، غير آبه بمئات الآلاف من سكان المحافظة الذين حاصرهم مستهدفاً بيوتهم ومزارعهم وكل شيء! بما في ذلك سيارات النازحين ، ما اضطر أغلبهم للبقاء رغم هول الاستهداف والتدمير .

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com