برلمان الشباب اليمني : التدخل العسكري السعودي باليمن عمل همجي وإجرامي

ادان برلمان الشباب اليمني العدوان السعودي على اليمن، معتبراً التدخل العسكري السعودي باليمن عملا همجيا وإجراميا بحق أبناء اليمن، مؤكدا انه سيؤثر سلبياً على أمن واستقرار المنطقة برمتها.

وطالب رئيس لجنة العلاقات الخارجية والدولية بالبرلمان، مطهر الديلمي، منظمة المؤتمر الإسلامي والمنظمات الانسانية والحقوقية سرعة التدخل لوقف العدوان، وإفساح المجال للمنظمات الإغاثية لتقديم المساعدات الإسعافية العاجلة.

واشار الديلمي في تصريح لمراسل وكالة أنباء فارس اليوم السبت ان العدوان على اليمن ليس له مبرر، وبات يستهدف التجمعات السكنية المدنية، ما خلف سقوط ضحايا أغلبهم من المدنيين خصوصا النساء والاطفال.

ودعاء رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان لتقديم الدعم الإنساني، مشيراً الى أن هناك الآلاف من الاصابات بين صفوف المدنيين معظمهم إصابات خطيرة، وقد انقطعت بهم سبل الدعم وأصبحوا عالقين نتيجة إغلاق المنافذ التي تمكن من اسعافهم الى الخارج.

وطالب بتقديم المساعدات الطبية العاجلة للمستشفيات اليمنية كون اغلبها باتت شبه عاجزة عن تقديم الرعاية الطبية لضحايا غارات العدوان التي تجاوزت طاقتها الاستيعابية.
وناشد الشعوب الحرة في العالم للخروج بتظاهرات شعبية للتنديد بالعدوان على اليمن والضغط على حكوماتهم للتحرك الجاد والسريع لوقف الحرب الذي وصفها بالعبثية.

وكان برلمان الشباب اليمني قد أصدر في وقت سابق بيانا ندد فيه بالعدوان السعودي على اليمن، واصفاً إياه بالاعتداء الهمجي والغير مبرر.

واشار البرلمان الى أن الأزمة في اليمن لا يمكن ان تحل إلا بالطريقة السياسية بين اليمنيين دون تدخل أي طرف خارجي، داعيا القوى السياسية للتوافق وتجنيب اليمن المزيد من الصراعات وسفك الدماء.

وحذر المصدر من تداعيات استمرار العدوان السعودي على اليمن، مشيراً الى أن انعكاسات التدخل لن يقف عند حدود اليمن وسيشعل المنطقة مالم يتم وقف العدوان فورا حسب بيانه الصادر حول العدوان على اليمن.