مجزرة أخرى يرتكبها التحالف السعودي الأمريكي في يريم بإب وسقوط عشرات الشهداء والجرحى معظمهم من الأطفال

ارتكب العدوان السعودي الأمريكي مجزرة بشعة أخرى شبيهة بمجزرة المزرق التي راح ضحيتها أكثر من 40 شهيداً ومئات الجرحى .
المجزرة البشعة بحق أبناء يريم محافظة إب راح ضحيتها أكثر من 20 شهيداً وجريحاً معظمهم من الأطفال والنساء في عدوان همجي بشع لا يراعي أي قيم ولا أخلاق ولا مبادئ الدين الإسلامي الحنيف .

يجدر الإشارة إلى أن التحالف السعودي الأمريكي يستهدف كل مقومات الحياة للشعب اليمني بما فيها حياة ابنائه فها هو يكشر عن أنيابه ويرتكب المجازر مجزرة بعد أخرى ليكشف للعالم أن حربه العدوانيه خطط لها منذ زمن ، وان استهداف الشعب اليمني وقتلهم بهذه الطريقة البشعة عمل متعمد تم التنسيق له مسبقاً مع العدو الأمريكي وهو ما كشفه سفير قرن الشيطان في أمريكا .

مرفق لكم بعض صور الجريمة

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com