الامنية العليا تدعو الاطراف في عدن الالتزام بالهدوء والعودة إلى الحوار لإنهاء الازمة الراهنة

دعت اللجنة الامنية العليا، جميع الاطراف في محافظة عدن، إلى الالتزام بالهدوء والعودة إلى طاولة الحوار والبحث عن مخارج وحلول للازمة الراهنة وما ترتب عليها من مواجهات مسلحة وإقلال للسكينة العامة وأمن واستقرار المحافظة .

جاء ذلك في بلاغ صحفي أصدرته اللجنة الامنية العليا عقب اجتماعها الاستثنائي اليوم برئاسة نائب رئيس اللجنة، والذي كرس للوقوف أمام تطورات الاحداث في محافظة عدن والاشتباكات الجارية بالقرب من مطار عدن الدولي مما أدى إلى توقف حركة الملاحة الجوية بالمطار وتعريض ابناء محافظة عدن لمخاطر الحرب
الأهلية .

وكشفت اللجنة في البلاغ أنها تواصلت مع وزير الدفاع ـ رئيس اللجنة الامنية العليا لبحث السبل الكفيلة بإنهاء حالة التوتر وإعادة الاوضاع الى ما كانت عليه والحفاظ على الامن والاستقرار والهدوء في محافظة عدن .

وأوضحت اللجنة الامنية العليا أنها تواصلت أيضا مع محافظ لحج أحمد عبدالله المجيدي بحيث يسعى لاحتواء الموقف من خلال اعلان وقف اطلاق النار الفوري بين الاطراف كخطوة أولى على أن يتم عودة أفراد قوات الأمن الخاصة إلى معسكرهم كخطوة ثانية ورفع الحصار عن المعسكر وتطبيع الأوضاع الأمنية في محافظة عدن وبعدها يتم البحث عن مخارج وحلول للازمة والتطورات العسكرية والأمنية التي نتجت عنها .

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com