مسيرة حاشدة بالعاصمة صنعاء إحياءً للذكرى الرابعة لجمعة الكرامة وعهداً للشهيد الخيواني بإستمرار الثورة حتى التغيير الشامل

خرجت مسيرة ثورية حاشدة عصر يومنا الأربعاء 18-3-2015 في الذكرى الرابعة لشهداء مجزرة جمعة الكرامة،أكد المشاركون فيها وفائهم لشهداء مجزرة جمعة الكرامة الأولى والثانية مؤكدين استمرارهم في الثورة حتى تحقيق كافة اهدافها.

المشاركون في المسيرة ادانوا اغتيال الثائر والمناضل والصحفي الكبير الشهيد عبدالكريم الخيواني الذي استشهد ظهر يومنا الاربعا من قبل عناصر اجرامية اطلقت النار عليه بجوار منزله بالعاصمة صنعاء.

المشاركون في المسيرة رفعوا العديد من الافتات المطالبة بكشف مجرمي جمعة الكرامة وكذلك صور الشهداء،ومطالبين فيها الجهات المختصة بكشف القتلة والمتواطئين معهم ومححاكمتهم لينالوا جزائهم.

بيان المسيرة الصادر عن شباب الثورة واللجنة الثورية القي أمام الحشود الكبيرة في جولة الشهداء أكدوا فيه على التالي:

1- ضرورة فتح ملف هذه القضية وإعادة التحقيق فيها من جديد ليشمل التحقيق كل من اسهم وشارك وتواطئ و قصر معى تلك الجريمة , ونحمل النائب العام المسؤولية في القيام بواجبة في هذا الشأن .
2- نطالب اللجنة الثورية العليا بتحمل مسؤوليتها في رعاية أسر الشهداء وكفالة اولادهم جميعاً , ومحاسبة وفتح ملف من خانوا دمائهم ونهبوا حقوقهم من التعويضات التي صرفت للشهداء والجرحى .
3- نطالب اللجنة الثورية بالقيام بواجبها في تحرير الثروة الوطنية من أيدي الفاسدين جميعاً وملاحقة كل من ساهم في نهب المال العام.
4- نؤكد على استمرار الثورة حتى تحقيق كامل اهدافها وفي مقدمة ذلك استعادة القرار الوطني من الهيمنة والوصاية الخارجية.
الخلود للشهداء … الشفاء للجرحى … المجد للوطن.
صادر عن شباب الثورة و اللجنة الثورية بتاريخ 18 مارس 2015 م

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com