إيران تتكفل رسمياً بدعم اليمن من النفط لمدة عام كامل

عاد إلى صنعاء اليوم الوفد الحكومي برئاسة صالح الصماد ـ رئيس المجلس السياسي لـ”انصار الله” بعد زيارة للجمهورية الإسلامية الإيرانية دامت قرابة أسبوعين.

وقد وصف رئيس الوفد الزيارة بالناجحة والمثمرة، مؤكدا ان نتائجها ستنعكس إيجابيا على الوضع الاقتصادي والتنموي لليمن فضلا عن كونها ستسهم في تعزيز علاقة التعاون بين البلدين الشقيقين في اطار نهج الانفتاح لليمن مع الدول الشقيقة والصديقة بما يخدم المصالح المشتركة.

وأوضح الصماد أن الوفد الحكومي والذي ضم عدد من وكلاء الوزارات ورؤساء عدد من الهيئات والمؤسسات والجهات الحكومية اجرى خلال الزيارة العديد من اللقاءات والاجتماعات مع المسئولين في مختلف الجهات الإيرانية، لبحث آفاق تعزيز التعاون بين البلدين وأوجه الدعم التي يمكن لإيران تقديمها لليمن في عدة مجالات، مشيرا إلى أن الوفد زار عدد من المنشآت الاقتصادية والتنموية والخدمية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية للتعرف على المستوى المتقدم الذي وصلت الية ايران في شتى المجالات.

هذا وكان قد وقع في طهران في ختام زيارة الوفد اليمني على محضر نتائج المباحثات بين الوفد والمسؤولين الإيرانيين وقعة عن الجانب اليمني رئيس الوفد صالح على الصماد وعن الجانب الايراني وزير التجارة والصناعة محمد رضا نعمت زادة .

وتضمن المحضر نتائج ما تم التوصل الية بين الجانبين بهدف تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتنموي بين البلدين الشقيقين، خصوصاً في مجالات الطاقة والكهرباء والنقل والمياه والبيئة والمال والمصارف والتجارة والصناعة .

وابدى الجانب الايراني استعداده لدعم اليمن من خلال توفير النفط لليمن لفترة عام وكذا انشاء محطة توليد الكهرباء بالغاز/الديزل بطاقة (165) ميجاوات، اضافة الى توفير قطع غيار وإجراء الصيانة اللازمة لمحطة مأرب الغازية الاولي، فضلا عن توفير قطع الغيار وصيانة خط نقل التيار الكهربائي مأرب- صنعاء.

كما تضمن المحضر اتفاق الجانبين على أن يقوم الجانب الايراني بايفاد فريق فني لدراسة انشاء محطات توليد كهرباء بطاقة 1200 ميجاوات في كلا من (عدن، الحديدة، المخا)، إلى جانب الاتفاق على تطوير وتوسعة ميناء الحديدة، وتعزيز التعاون بين البلدين في مجال النقل البحري وكذا تخصيص خط ائتماني لشراء وتوريد آلالات ومعدات والسلع اللازمة لليمن .

ونص المحضر على تقديم ايران لدعم فني لليمن من خلال ايفاد خبراء متخصصين وتدريب الكوادر اليمنية في مجالات الكهرباء والمياه والنقل والمال والمصارف والتجارة والصناعة.

واتفق الجانبان في ختام المحضر على ان يتم ايفاد فرق فنية متخصصة من الجهات ذات العلاقة في البلدين لوضع ما تم التوصل الية موضع التنفيذ.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com