وزير الداخلية يؤكد ضرورة النأي بالمؤسسات الامنية والعسكرية عن الصراعات الحزبية والتجاذبات السياسية

أكد وزير الداخلية اللواء جلال علي الرويشان ضرورة النأي بمؤسسات الدولة الأمنية والعسكرية الرسمية عن أية صراعات ومماحكات حزبية أو تجاذبات سياسية باعتبارها ملك للشعب اليمني وليست تابعة لحزب أو جماعة أو طائفة.

ودعا اللواء الرويشان في كلمته خلال الحفل التكريمي الأول لقيادات ومدراء كلية الشرطة السابقين منذ تأسيسها حتى اليوم، كافة الاحزاب والتنظيمات السياسية إلى إبعاد المؤسسة الأمنية والعسكرية عن الصراعات باعتبار هذه المؤسسات ذات طابع مهني وطني عام في خدمة الشعب اليمني وتحت أمره .

ونوه بمبادرة قيادة الكلية في تنظيم احتفالية تكريم قيادات الكلية السابقين وكذا المبرزين من طلبة الكلية الحاليين.. معتبرا هذا التكريم جزءا من الوفاء والاعتراف بالفضل لأولئك الرجال القادة الاوفياء الذين كان لكل منهم اسهاما كبيرا في رفع راية الكلية وتخريج ضباط الامن الشجعان وبكفاءة عالية واقتدار .

كما أكد وزير الداخلية أن توجيهاته صدرت بالحفاظ على هؤلاء القادة ومنحهم الحقوق والاستحقاقات المناسبة ومساواتهم في ذلك بما تم منح خريجي الدفعتين الاولى والثانية من الحقوق والامتيازات .. لافتا إلى عزم الوزارة المضي قدما في استكمال مشروع انشاء كلية للشرطة في محافظة عدن ليتم استقبال دفعة العام القادم في أمانة العاصمة ومدينة عدن للانتساب للكليتين ووفقا لمخرجات مؤتمر الحوار الوطني الذي نصت على أن نسبة القبول 50 بالمائة لأبناء المحافظات الجنوبية و50 بالمائة لأبناء المحافظات الشمالية.

وشدد على ضرورة بذل مزيد من الاهتمام بالجانب العلمي وتسهيل مواصلة الدراسات العليا في الماجستير والدكتوراه والتخصصات الامنية المختلفة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com