مؤسسة الإمام زيد بن علي الثقافية تنعي الشهيد الدكتور أحمد شرف الدين وتدين الانفلات الأمني في البلاد

نعت مؤسسة الإمام زيد بن علي الثقافية أستاذ القانون الإداري بجامعة صنعاء الشهيد الدكتور أحمد عبد الرحمن شرف الدين وأدانت حادثة اغتياله البشعة والآثمة ، كما استنكرت الإنفلات الأمني في البلاد .
 جاء ذلك في بيان نُشر على صفحة المؤسسة على موقع التواصل الإجتماعي اليكم نصه :
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: {وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ (170) يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ}
تنعي مؤسسة الإمام زيد بن علي الثقافية استشهاد أستاذ القانون الإداري بجامعة صنعاء الأستاذ الدكتور أحمد عبد الرحمن شرف الدين في الحادث الإجرامي الذي تعرض له من قبل مسلحين مجهولين أثناء مروره بسيارته في شارع القاهرة في العاصمة صنعاء، في سلوك إجرامي منافٍ للقيم والإنسانية والأعراف المثالية التي اعتادها وتربى عليها اليمنيون، وببالغ الأسى نعزي أبناء وأسرة الشهيد الدكتور شرف الدين، والشعب اليمني كافة والأمة العربية والإسلامية، في فقدان فقيه القانون على مستوى الوطن العربي، الذي باغتياله أُغتيل الوطن والقانون والفكر والإنسانية والقيم، وإننا إزاء هذا الحدث الإجرامي المهول ندين ونستنكر الانفلات الأمني القائم على مخطط الاغتيالات المتكررة والمستهدفة لكل قامة وطنية حرة، ونحمل كامل المسئولية حكومة الوفاق ووزارة الداخلية والأجهزة الأمنية، ونطالبهم بالكشف عن الجُناة ونيل الجزاء العادل وتأمين المواطنين.
مؤسسة الإمام زيد بن علي الثقافية