مجرم الحروب “القشيبي” يحاول إشعال الحرب من جديد ويرسل قواته بما فيها الدبابات الى جبهات القتال

 استمراراً للعدوان الذي تشنه عصابات الأحمر ضد المواطنين في اكثر من منطقة من مناطق بلاد حاشد ذكرت مصادر خاصة لموقع أنصار الله بان العميد حميد القشيبي قائد اللواء 310 قام بإرسال 400جندي بلباس مدني إلى مدينة حوث بعد تلقيهم خطب تحريضية في مقر اللواء 310.

 وذكر المصدر بان ميليشات القشيبي تقوم بإطلاق صواريخ الكاتيوشا من خارج منطقة الخمري الى المناطق المحاذية للجبل الأسود وأضاف المصدر بان القشيبي أرسل 7 دبابات و3 ناقلات جند و2 عربات بي ام بي و10 أطقم عسكرية محملة بالجنود لتعزيز مليشيات أولاد الأحمر في تلك المناطق. وأكد بأنه يتم تجهيز مجاميع من الجنود في منطقة الحصبة بالعاصمة صنعاء ومن ثم يرسلونهم بلباس مدني الى جبهات القتال في بلاد حاشد.
 يشار إلى أن هذه التعزيزات العسكرية تأتي بعد أن تم الإعلان عن وقف إطلاق النار في بلاد حاشد التابعة لمحافظة عمران. وإن دل ذلك على شيء فإنما يدل بشكل مفضوح على تورط القيادات العسكرية التي شاركت سابقا في حروب النظام على أبناء الشعب اليمني شمالا وجنوبا في الإعتداءات المستمرة هذه الأيام على ابناء المحافظات الشمالية مستغلة مكانتها في السلطة ومستفيدة من مقدرات الدولة لضرب الشعب.
 وهذا يضع الحكومة الحالية أمام خيارين إما الإعتراف بتواطئها مع تلك العصابات أوأنها مختطفة من قبل تلك القيادات وعصابات التكفير وأن لا دور لها الا التغطية على الجرائم والفوضى والإغتيالات والحروب التي ترتكبها تلك القوى الشريرة بحق اليمنيين .