الخارجية الايرانية : نرفض قرار الأمم المتحدة حول حقوق الإنسان وله دوافع سياسية

رفضت وزارة الخارجية الايرانية قرار الأمم المتحدة الأخير حول حقوق الانسان ضد الجمهورية الاسلامية .. معتبرة بأن له "دوافع سياسية" .

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية مرضية أفخم الخميس، إن "القرار صيغ اعتماداً على مواقع يديرها الغرب وجماعات إرهابية سيئة السمعة" .

واضافت المتحدثة إن الجمهورية الإسلامية دانت بشدة الاستخدام النفعي والسياسي لحقوق الانسان من جانب الدول الغربية ضد الدول المستقلة .

واعتبرت إن الدول الغربية التي تزعم دعم حقوق الانسان، لها سجل "منظم ومرعب" لانتهاكات حقوق الانسان .

ودانت الجمعية العامة للأمم المتحدة الاربعاء انتهاكات حقوق الإنسان فى إيران، بأغلبية 86 صوتاً ومعارضة 36 وامتناع 61 صوتاً .

وكانت ايران قد رفضت عدة مرات التقارير الصادرة عن مؤسسات حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة .. معتبرة انها لا تعكس الواقع لديها .

سبأ

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com