وزير حقوق الإنسان تحمل أجهزة الاستخبارات والحكومة مسؤولية الغارات الأمريكية على اليمن

حملت وزير حقوق الإنسان حورية مشهور حكومة مايسمى بالوفاق مسؤولية استمرار الغارات الأمريكية لطائرات بدون طيار في انتهاك السيادة اليمنية وقتل المواطنين الأبرياء.

وقالت وزيرة حقوق الانسان حورية مشهور ليومية "أخبار اليوم" إن ضعف وهشاشة قدرات الحكومة اليمنية وإمكانياتها لا يبرر استخدام استراتيجية الطائرات بدون طيار في مواجهة مايسمى الإرهاب، مشيرة إلى وسائل أخرى لمواجهته لا تؤدي إلى الأضرار بالمدنيين الأبرياء وانتهاك حق الناس بالحياة.

وكشفت وزيرة حقوق الانسان حورية مشهور ان الأجهزة الاستخباراتية التي لا تخضع للحكومة هي من تدير ملف الطائرات بدون طيار، مؤكدة على ضرورة الحفاظ على السيادة الوطنية بمكافحة ما يسمى الإرهاب عبر الأجهزة الوطنية، منوهة إلى أن يقتصر دور الدول الخارجية المعنية بمساعدة اليمن فنياً، وتمويلها لبناء القدرات الوطنية لتقوم بمواجهة الإرهاب بنفسها.

وشددت الوزيرة مشهور على ضرورة السير وفق الطريق القانونية واحترام معايير حقوق الإنسان وتقديم المتهمين بأعمال إرهابية لمحاكمة عادلة، معتبرة قتل المتهمين والمشتبه بهم دون محاكمة قتلاً للحقيقة، الأمر الذي يحول دون إظهار مدبري هذه الأعمال الإرهابية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com