مظاهرة صعدة : الإنفلات الأمني واختطاف النساء يأتي في إطار المؤامرة الأمريكية الصهيونية على الشعب اليمني وتنفذها شخصيات نافذة في السلطة

خرجت مسيرة حاشدة صباح يومنا هذا الجمعة 6/12/2013 بمحافظة صعدة تحت شعار " رفضاً لاستمرار حكومةالفساد والإنفلات الأمني والاختطاف واستهداف الجيش".
المتظاهرون أعلنوا عن رفضهم القاطع لاستمرار حكومة مايسمى بالوفاق حيث وقد أبدت فشلها اكثر من الف مرة في هذه الأعوام فلا امن ولا استقرار ولم يعد المواطن يأمن حتى في بيته ولا حتى في بيت الله سبحانه وتعالى من مليشيات مجرمة مرتهنة بأيدي الأمريكيين والإسرائيليين.
كما أكد المتظاهرون أن عدم الأمن والاستقرار وانتشار الاغتيالات والإنفلات الأمني الكبير واختطاف وقتل حتى النساء يأتي في إطار المؤامرة الأمريكية الصهيونية التي حيكت بليل ضد الشعب اليمني شعباً وجيشاً وتنفذ بأيدي من داخل هذه السلطة ومن خارجها من شخصيان نافذة باسم الدين والدولة والقبيلة.
كما استنكروا ورفضوا وأدانوا استهداف الجيش في وزارة الدفاع وغيرها وأنه لولا وجود المارينز الأمريكي لما كان هناك أية تفجيرات أو اعمال لا أخلاقية ولا إنسانية.
تخللت المظاهرة كلمات خطابية ومشاركات شعرية ، وتلي البيان الجماهيري في نهاية المظاهرة إليكم نصه :
بيان مسيرة " رفضاً لاستمرار حكومة الفساد والإنفلات الأمني والاختطاف واستهداف الجيش"
بسم الله الرحمن الرحيم
إن الظواهر الغربية على مجتمعنا اليمني والتي يقوم بها مرتزقة الداخل ليعيثون فساداً دون رقيب أو حسيب بل برضى الحكومة التي أصبحت تقوم بدور المتستر على هذه القوى في حالة معروفة للشعب دليل إفلاس الحكومة الحالية والتي للأسف تغلب مصالحها الحربية الضيقة الفئوية على حساب الوطن والمواطن الذي يسير باتجاه الهاوية.
أيه الأخوة الثوار إن المطالبة بعدم استمراية الحكومة بل ورفضها هو الخيار الذي تبنيتموه من الأيام الأولى للإنقلاب على الثورة وهو الخيار الذي لا زال اليوم أكثر إلحاحاً ، وإننا في هذا الوقت وبالذات وفي هذه المرحلة الحساسة والمرحلة التي أصبح اليمن فاقدً فيها لأمنه وسيادته وكرامة أبناءه نؤكد على الآتي:
 أولاً : نرفض استمرر الحكومة الحالية الذي يعني استمرراً للفوضى ومن يدعو الإستمرار فهو عدو للشعب.
ثانياً : إن الاختطافات التي نسمع بيها بين الفينة والأخرى ووصلت إلى النساء كما حدث لمراسلة المسيرة سراء الشهاري جريمة كبرى ندعو الأجهزة الأمنية لضبط الجناة ومعاقبتهم.
ثالثاً : إن ما حصل من استهداف للجيش اليمني وقتل الأطباء يوم أمس عمل مرفوض وجبان، وأن المارينز الأمريكي بتواجهده تتواجد الجرائم والتفجيرات في كل مكان.

رابعاً : نؤكد أن خروج اليمن من الفوضى وسفك الدم اليمني يتطلب خروج المارينز من اليمن فلم تأت التفجيرات و الاغتيالات إلا بعد دخول المارينز الأمريكي إلى اليمن.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com