الدكتور المرتضى المحطوري: لا مخرج لليمن من المحنة التي هو فيها إلا بالتعاون مع أنصار الله.

أدعو أهالي الجنوب أن يتوحدوا مع أنصار الله وأحرار وألا يتركوا اليمن لقمة سائغة تنهشها تلك الضباع والنسور.
أكد الدكتور المرتضى المحطوري في صفحته على "الفيس بك" بأن لا مخرج لليمن من المحنة التي هو فيها وإنقاذه من براثن الوحوش إلا بالتعاون مع أنصار الله .
اعتبر الدكتور المحطوري أن حركة أنصار الله أقرب أكثر الفئات تضحية من أجل اليمن.
وتمنى المحطوري من أنصار الله أن يكونا على قدر المسؤلية، معتبراً أنه ليس من الجدير بمن قدموا التضحيات الجسام وواجهوا الأهوال التي تدك الجبال إلا أن يكونوا ساعين لتحرير الناس من الذل والمحنة القاسية التي تمر بها بلادنا.
ودعا الدكتور المحطوري أهالي الجنوب أن يعلنوا الوحدة مع إخوتهم أنصار الله وغيرهم من الأحرار، وألا يتركوا اليمن لقمة سائغة تنهشها تلك الضباع الشرسة، والنسور الجائعة!!
وتوعد تجار الحروب والمتسكعين في أبواب السفارات الأجنبية من أجل سفك دماء أبناء شعبهم المتاجرة بأراحهم بمحاكمة التاريخ..
وفي ذات الصعيد اعتبر الدكتور المرتضى أن الجرائم التي ترتكب وَتُعَلَّقُ على القاعدة- إنما هي خُدْعَةٌ.
كما قدم تعزيته للشعب اليمني في أمين العاصمة!! وفي وزارة الداخلية !! والمجلس المحلي !! وجميع الأجهزة لغيابهم عن القيام بمسؤولياتهم تجاه الشعب.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com