إنفجار مزدوج بالقرب من السفارة الإيرانية بيروت وأنباء عن عشرات القتلى والجرحى

أفادت مصادر إعلامية أن انفجارين وقعا في منطقة بئر حسن-الجناح قرب السفارة الإيرانية جنوبي بيروت، ما ادى الى سقوط قتلى وجرحى.

وسارعت سيارات الإسعاف إلى موقع الانفجارين، فيما أشارت مصادر إعلامية لبنانية الى ارتفاع عدد ضحايا الانفجارين قرب السفارة الإيرانية في منطقة بئر حسن جنوب بيروت الى 19 شخصا، اضافة الى عدد من الجرحى بينهم 4 من طاقم قناة العالم.

وكانت المصادر الإعلامية اللبنانية أفادت "ووفق معلومات أولية" عن سقوط 10 ضحايا وعدة جرحى بالانفجارين قرب السفارة الإيرانية في منطقة بئر حسن جنوب بيروت.

من جانبها، أفادت وكالة الأنباء اللبنانية أن انفجار بئر حسن تسبب باحتراق عدد كبير من السيارات وتضرر عدد كبير من المنازل المجاورة.

وقد تفقد وزير الصحة اللبناني علي حسن خليل وعدد من النواب اللبنايين بينهم النائب علي عمار والنائب علي المقداد موقع الانفجارين.

ووصف وزير الصحة اللبناني علي حسن خليل في حديث مباشر على الهواء لقناة العالم الانفجار بالعمل الإرهابي الذي يستهدف الناس وقال إنه يعد جريمة كبيرة بحق كل اللبنانيين.
وأضاف في حديثه لمراسنا: نعبر عن إدانتنا الكبيرة لهذا العمل الإرهابي المجرم الذي استهدف حياة الناس  وأمنهم  واستقرارهم وطال كل اللبنانيين. مشيراً إلى أن المتطلب في المرحلة الحالية هو تضامن جميع اللبنانيين بوجه هذه الحملة الإرهابية الكبيرة.

 كما قال النائب علي عمار موجهاً كلامه للإرهابيين: "مهما بالغتم في قتلنا وقتل أهلنا فإن الشعب اللبناني سيعي أكثر فأكثر"، و"إن الإرهاب لن يفلح في كسر شوكة لبنان المقاوم".
هذا وقد أفادت الأنباء عن  استشهاد المستشار الثقافي الايراني الشيخ ابراهيم الانصاري في في التفجيرين الذين وقعا قرب السفارة الايرانية جنوب بيروت.
إلى ذلك وصل اعداد الجرحى والقتلى حسب موقع العالم الاخباري الى العشرات بين قتل وجريح ولا زالت في تصاعد .