طماطم إسرائيلية “مسرطنة” في أسواق مصر

 طماطم إسرائيلية تغزو الأسواق المصرية وتهدد صحة المصريين بالسرطان والفشل الكلوي، ووزير الزراعة المصري يشكل لجنة لأخذ عينات من الأسواق وفحصها والتحقق من تلوث الطماطم بمادة السولانين.

تغزو الطماطم الإسرائيلية الملوثة الأسواق المصرية بحسب صحيفة "الأهرام" المصرية، حيث قرر وزير الزراعة المصري أيمن فريد أبو حديد تشكيل لجنة لأخذ عينات من الطماطم لفحصها وعرض النتائج عليه في أسرع وقت للتحقق من وجود هذه الطمائم المحورة وراثياً والمصابة بمادة السولانين المدمرة للكبد.

وقال أمين اللجنة العربية لمقاومة التطبيع الزراعي والمائي حسام رضا "إن القانون في مصر يحظر دخول الخضار التي تحوي على هرمونات إلا أن ذلك لم يمنع دخول الطماطم الإسرائيلية التي استخدمت فيها هذه الهرمونات".

وأشار رضا إلى ارتفاع عدد الإصابات بالسرطان وفشل الكلى بسبب تفشي هذه الهرمونات الكيميائية.

واعتبر رضا في حديث مع الميادين أن هذه المرة الثالثة خلال السنوات الخمس الأخيرة التي تكتشف فيها مواد مسرطنة، "وهذا ليس جديد ولكن الخطورة هو التعامي الرسمي عن هذه الأصناف".

الدكتور إمام الجمسي وكيل معهد الاقتصاد الزراعي المصري السابق قال في لقاء مع الميادين إن المستهلك المصري عندما يعرف أن هذه الطماطم إسرائيلية لن يقبل عليها، مضيفاً إن إسرائيل من المستحيل أن تقدم أي شيء فيه فائدة لمصر والمصريين، كما إن البضائع الإسرائيلية غير منتشرة في مصر وتشكل فقط 5% من السوق.