العناصر التكفيرية في دماج تستمر في خرق الهدنة وتضرب بالاسلحة المتوسطة من البراقة وغيرها

افادت مصادر خاصة لموقع أنصار الله بأن التكفيريين الأجانب في دماج ماتزال تقوم بخروقات مستمرة بالرغم من وجود الوساطة الرئاسية في المنطقة ،حيث افادت بأن تلك العناصر قامت ظهر يومنا هذا الخميس 10/10/2013م بعدد من الخروقات منها
عمليات قنص وضرب بالأسلحة المتوسطة من جبل البراقة  والمستوصف والمدرسة في اصرار غريب على تقويض الهدنة واشعال الحرب .
وافادت المصادر بان تلك الخروقات ما تزال مستمرة الى وقت تحرير هذا الخبر.
يأتي هذا التصعيد اللافت  بعد ساعات من الخلافات الحاصلة في مؤتمر الحوار بين الاحزاب الحاكمة من جهة وانصار الله والحراك الجنوبي من جهة أخرى، ويرى بعض المراقبين على الساحة اليمنية بأن هذا التطور يأتي للضغط على أنصار الله للقبول بفض مؤتمر الحوار بدون حلول أو ضمانات.