حزب الله: تفجيرا طرابلس امتداد لمخطط دولي واقليمي بهدف الفتنة وتنفيذ أهداف العدو

تعليقاً على التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا المواطنين الأبرياء في مدينة طرابلس شمال لبنان أصدر حزب الله بيانا اشار فيه الى ان “يد الإرهاب الإجرامي تأبى إلا أن تشغل اللبنانيين بإحصاء شهدائهم وجرحاهم من خلال استهدافها للمواطنين الأبرياء في المناطق اللبنانية كافة. فبعد التفجيرات التي استهدفت الآمنين في الضاحية الجنوبية، استهدف تفجيران إجراميان ظهر اليوم المصلّين أثناء أدائهم صلاة الجمعة في مسجدين في مدينة طرابلس شمال لبنان”.

واكد البيان ان “هذين التفجيرين الإرهابيين يأتيان كترجمة للمخطط الإجرامي الهادف إلى زرع بذور الفتنة بين اللبنانيين وجرّهم إلى اقتتال داخلي تحت عناوين طائفية ومذهبية، بما يخدم المشروع الإقليمي الدولي الخبيث الذي يريد تفتيت منطقتنا وإغراقها في بحور الدم والنار”.

وعبّر حزب الله “عن شديد الألم لما أصاب أهلنا الصابرين في طرابلس الفيحاء”، وإذ أدان “هذه الجريمة الإرهابية الجديدة”، رأى “فيها استكمالاً لمشروع إدخال لبنان في الفوضى الدمار وتنفيذ الأهداف الحاقدة للعدو الصهيوني ومن يقف وراءه”، معرباً “عن أقصى درجات التضامن والوحدة مع إخواننا وأهلنا في مدينة طرابلس الحبيبة، في هذه اللحظات المأساوية، حيث يسيل الدم البريء الطاهر في الشوارع، دونما سبب”.
يجدر الإشارة إلى أن التفجيرين أوقعا خسائر بشرية كبيرة حيث ارتفع عدد الضحايا إلى أكثر من 35قتيلاً وأكثر من 500 جريح بعضهم حالته خطيرة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com