مواطن يمني يعمل اعلامي يشكو مقتل أربعة من أسرتة دون إنصاف

تقدم الإعلامي عبد الصمد درويش ببلاغ للنائب العام د/علي الاعوش بخصوص الحادث المروري الذي راح ضحيته أربعة من إخوته
في ظل تعنت الجاني/ صلاح حسن احمد .وبتستر من قبل عضو مجلس النواب /محمد بكير مديرية ملحان محافظة المحويت
بالإضافة إلى تعرض ماتبقى من سيارة أخيه المتوفى للنهب والتشليح داخل إدارة مرور باجل  
الجدير بالذكر:أن الحادث المروري وقع في بداية العام 2012 بخط باجل الكدن بمحافظة الحديدة
نص البلاغ
الأخ/ النائب العام د/علي الاعوش               المحترم
تحية طيبة :وبعد
الموضوع :وفاة أربعة من إخوتي في حادث مروري وتعنت الجاني

إشارة إلى الموضوع أعلاه فانه وفي يوم 12/1/2012وقع حادث مروري بين سيارتين الأولى سيارة نوع كارسيدا لوحة سعودي رقم (661) ب.ط.ع . ويقودها أخي محمد درويش و السيارة الثانية نوع شاص تحمل رقم ( 1412/8) ويقودها صلاح حسن احمد / المحويت وقع الحادث على خط باجل – الكدن راح ضحيته
أخي محمد درويش 38 سنة وولديه البراء محمد 11 سنة /ضياء محمد
7 سنوات بالإضافة إلى أخي عبدالله درويش/25سنة , قضوا الأربعة في الحادث ونجا سائق السيارة الأخرى من الحادث وحتى اليوم مازال السائق فاراً ومتسترا عليه من قبل عضو مجلس النواب الشيخ/ محمد= بكير مديرية ملحان / محافظة المحويت فضلا عن تعرض سيارة أخي
لنهب و التشليح لما تبقى منها , كل ذلك يحصل داخل إدارة المرور بمديرية باجل
فقدنا إخوتنا ولم نجد من ينصفنا لجأنا إلى النيابة بالحديدة دون جدوى
لذا نرجو من سيادتكم النظر في قضيتنا و إنصافنا
مقدم الشكوى الإعلامي/ عبد الصمد درويش