جليلي يستقبل ابو مرزوق: المقاومة هي السبيل الوحيد لتحرير فلسطين

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي ان حرب الـ8 ايام اثبتت بان المقاومة هي الوسيلة الوحيدة لتحرير فلسطين، مشيرا الى ان جميع المخططات التي تقدم في اطار التسوية، تهدف الى منع المقاومة من تحرير فلسطين.

وقال جليلي خلال استقباله في طهران مساعد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس موسى ابو مرزوق إن المقاومة لاجل فلسطين، افضل محور لوحدة العالم الاسلامي، وهذه الاستراتيجية تحول دون اثارة الخلافات في العالم الاسلامي.

وأشار جليلي إلى أن المقاومة الاسلامية تمكنت وقبل الحراك الاسلامي وبدعم من جبهة المقاومة، من تحقيق انتصارات لامعة كما في حربي الـ33 يوما و22 يوما، وشدد على ان هذه المقاومة بامكانها ان تحقق في الوقت الحاضر، المزيد من الانتصارات فيما اذا وضعت في الواجهة شعار فلسطين من البحر الى النهر وعملت على تجميع طاقاتها الناتجة من الصحوة الاسلامية.

وشدد على أن الاعداء يسعون ومن خلال اثارة الخلافات الداخلية بين الامة الاسلامية حول الموضوع السوري، واضعاف الدور الاساسي لسورية في محور المقاومة، الى تشتيت قدرات العالم الاسلامي في دعم المقاومة.

من جهته، قدم ابو مرزوق تقريرا عن اخر المستجدات على الساحتين الفلسطينية والمنطقة واكد على الدور المهم للجمهوريه الاسلاميه في تسوية قضايا العالم الاسلامي، وشدد على أن الازمة السورية ليس لها حل عسكري، مشددا على اهمية ومكانة سورية في تحرير فلسطين.