مقتل شخص واصابة العشرات جراء قيام مصفحات الجيش اليمني باقتحام مدينة المنصورة بعدن.

اقتحمت قوات الجيش معززة بالمصفحات  والاطقم العسكرية  صباح اليوم السبت 2 آذار مارس 2013 م مدينة  المنصورة  بعدن  وقتلت  شابا يدعى "رضوان الحبشي " وأصابت  العشرات  جراء اطلاق النار من أسلحة متوسطة وثقيلة  على محتجين جنوبيين قطعوا شوارع العاصمة عدن منذ الساعة 6 صباحا تنفيذا لعصيان مدني دعا اليه شباب العاصمة عدن.

وقال شهود عيان أن  المصفحات  اقتحمت الاحياء السكنية  لمدينة المنصورة من عدة جهات  واطلقت  النار العشوائي  على المنازل والمواطنين  في عملية عسكرية ضخمة لمواجهة مواطنين وشباب مسالمين.

هذا وكانت مناطق العاصمة الجنوبية عدن قد شهدت ولازالت تشهد عصيان مدني شل الحركة التامة بالمدن واصابها بالشلل التام وقام محتجون جنوبين بقطع الشوارع الفرعية والرئيسية بالحجارة واشعلوا الاطارات ومنعوا مرور اي مركبات  باستثناء العاملين في المطاعم والمرافق الطبية والكهرباء اللذين استثنوا من العصيان.

وعلى صعيد متصل قال شباب ناشطون أن مصفحات الجيش اقتحمت  ساحة شهداء الجنوب  بالمنصورة للمرة الثانية منذ صباح اليوم ، وهو الامر الذي دفع بالمواطنين إلى  الاحتشاد  واجبروا قوات الجيش على الانسحاب من الشوارع الداخلية لمدينة المنصورة باتجاه الشارع العام. وساحة الشهداء التي لازالت المصفحات تتمركز  وسط الساحة.

ولازال اطلاق النار مستمرا حتى كتابة الخبر في انحاء متفرقه من العاصمة عدن في مناطق المعلا والمنصورة والشيخ عثمان وكريتر.