“مدير مكتب رئاسة الجمهورية” الأمن الغذائي جزء من المعركة العسكرية والأمنية التي يخوضها الشعب اليمني

صنعاء سيتي – اخبار محلية

أكد مدير مكتب رئاسة الجمهورية أحمد حامد أن الأمن الغذائي جزء من المعركة العسكرية والأمنية التي يخوضها الشعب اليمني، داعيا إلى التحرك بجد والاستفادة من كل التحديات.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها في ندوة بدائل الأمن الغذائي التي نظمها منتدى مجال السياسي والاجتماعي اليوم بصنعاء بحضور وزير الإعلام عبد السلام جابر ووزير الزراعة المهندس عبد الملك الثور ورئيس منتدى مجال أحمد الرازحي.

وشدد حامد على أهمية بناء وتأسيس مرحلة جديدة يعتمد فيها اليمن على نفسه وعلى أبنائه، قائلاً “لدينا كل مؤهلات النهوض في هذه المرحلة بدءا بالإنسان الذي يعتبر المورد الأهم وصولا إلى الموقع الاستراتيجي”.

وشدد حامد على أهمية الاستفادة من النجاحات التي تحققت في عدد من المجالات خلال الحصار الاقتصادي والعدوان ومنها التصنيع العسكري والذي أصبح المقاتل اليمني يثق في التصنيع المحلي أكثر من الخارجي في مجالات متعددة وأهمها الطائرات بدون طيار”.

من جهته دعا، وزير الزراعة عبد الملك الثور المنظمات العاملة في مجال الغذاء إلى المساهمة في القضاء على الجوع في اليمن وجعل ذلك من أولوياتها من خلال حشد الموارد وتنفيذ مشاريع وأنشطة لدعم وتعزيز دور المنتجين الزراعيين.

وطالب الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد) إلى إعادة فتح مكتبه في اليمن وتشغيل مشاريعه المعلقة الممولة بمساعدات من منظمات أخرى عبر الصندوق كونه شريكا مهما في التنمية الزراعية.

وشهدت الندوة التي أدارها وكيل وزارة الزراعة لقطاع تنمية الإنتاج الزراعي المهندس علي الفضيل أعمالها باستعراض ومناقشة خمس أوراق عمل بمشاركة نخبة من الباحثين والمؤسسات الهيئات الزراعية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com