الإعلام الأمني في العاصمة صنعاء يوزع اعترافات أحد قيادات رياح العدوان

صنعاء سيتي – اخبار محلية

ضبطت الأجهزة الأمنية في العاصمة صنعاء المدعو (علي أحمد عبدالله الشرعبي) -يعمل مديرا في وزارة الخدمة المدنية -وهو أحد أخطر عناصر المرتزقة، ويعمل ضمن الخلايا التي زرعها العدوان للقيام بأنشطة التخريب والتخطيط للفوضى.

وقد اعترف بانضمامه إلى خلية تعمل ضمن مجموعات سرية تابعة لدول العدوان و تدار عبر عملائها ومرتزقتها المتواجدين في العاصمة المصرية – القاهرة- وذكر أن العدوان قد أسند إلى هذه الخلايا العمل على نشر الفوضى عبر ترويج الشائعات والأكاذيب للتشويه بأجهزة الدولة، وأن العدوان طلب منهم تنظيم اعتصامات واحتجاجات متفرقة، في العاصمة والمحافظات، تحت عناوين مختلفة ومخادعة ومضللة، مثل ثورة الجياع في محاولة لخداع واستقطاب أكبر عدد من المغرر بهم، لنشر الفوضى و زعزعة الأمن.

وتحدث في اعترافاته أن هذا المشروع الذي تدعمه دول تحالف العدوان، يعتمد على استغلال الوضع الاقتصادي الذي تمر به البلاد بغرض دفع الشارع نحو صدامات وفوضى تتسم بالعنف.

كما اعترف المنافق الشرعبي أنه قد تلقى وأعضاء الخلية تدريبا حول كيفية التحرك في الشارع واستخدام اساليب مدروسة من شأنها تحويل الاعتصامات والمسيرات إلى صدامات مسلحة وجر مناطق ومحافظات حكومة الإنقاذ إلى الانفلات الأمني كما يحدث في المحافظات والمناطق التي تحت تسلط الغزاة والمنافقين المرتزقة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com