“منظمات مدنية” تدين استهداف العدوان السعودي الامريكي لحفل زفاف بصعدة

صنعاء سيتي – اخبار محلية

دانت منظمات، أصوات حرة للإعلام، ومناصرون للحقوق والحريات، و مؤسسة يمانيات للمرأة والطفل، اليوم الثلاثاء، جريمة العدوان السعودي الأمريكي التي استهدفت ظهر اليوم الثلاثاء، حفل زفاف في منطقة غافرة بمديرية الظاهر محافظة صعدة، وأدت إلى استشهاد 8 مدنيين وجرح 6 آخرين كحصيلة غير نهائية.

وأشارت المنظمات في بيانات منفصلة حصلت على نسخ منها إلى أن هذه الجريمة تأتي في ظل صمت المجتمع الدولي وهيئاته ومنظماته، إزاء الانتهاكات الجسيمة والجرائم والمجازر التي ترتكب بحق الشعب اليمني أرضًا وإنسانًا، من قبل دول تحالف العدوان.

واستنكرت المنظمات وبأشد العبارات هذه الجريمة البشعة، التي استهدفت مدنيين، والتي تعد وفق التوصيف القانوني الإنساني الدولي الذي تضمنته اتفاقيات جنيف الأربع والبروتوكولين الملحقين جرائم حرب.

وأكدت أن تحالف العدوان يقوم بالقصف وتوجيه الضربات الجوية دون أي اعتبار لمبدأ التمييز بين الأهداف المدنية والمدنيين وبين الأهداف العسكرية والمقاتلين، وهو ما يستوجب العقاب والمحاكمة الدولية وفق ما نصت عليه قوانين ومواد القانون الإنساني الدولي.

وطالبت المنظمات المدنية بتشكيل لجنة تحقيق دولية فيما ترتكبه دول التحالف من جرائم بحق المدنيين الأبرياء، مدينة صمت المجتمع الدولي والهيئات والمنظمات الدولية وعلى رأسها الأمم المتحدة، التي تقف متفرجةً إزاء ما تقترفه دول تحالف العدوان بحق اليمنيين.

وناشدت نشطاء العالم الحر، إدانة هذه الجرائم والمجازر والوقوف إلى جانب الشعب اليمني، وذلك بتعرية وفضح دول العدوان وما تقترفه من جرائم حرب أمام شعوب العالم.

ودعت مبعوث الأمم المتحدة لليمن والمجتمع الدولي من الدول والهيئات الدولية التابعة للأمم المتحدة وأجهزتها المختلفة والمنظمات الدولية العاملة في بلادنا الضغط على مجلس الأمن باتخاذ قرارات عاجلة لإيقاف هذه الحرب الظالمة على الشعب اليمني وفك الحصار عن كافة المنافذ الجوية والبرية والبحرية.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com