وزير التربية والتعليم يستنكر إستهداف العدوان السعودي الأمريكي للمدارس ويؤكد استمرار العملية التعليمية

صنعاء سيتي-أخبار محليه

استنكر وزير التربية والتعليم يحيى بدر الدين الحوثي اليوم الأحد خلال تفقده مدارس الشهيد أحمد عبدالوهاب السماوي والمعتصم و أروى بأمانة العاصمة صنعاء استهداف العدوان السعودي الأمريكي للمدارس والمنشآت التعليمية.

وقال وزير التربية والتعليم إن هذا العمل الإجرامي الجبان يعكس مدى انحطاط وحقارة العدو وحقده الدفين على الشعب اليمني العظيم ومستقبله من خلال استهدافه للمدارس والطلاب.

وأوضح الحوثي بأن إجمالي المدارس المستهدفة من بداية العدوان بلغ عددها ألفان و527 مدرسة، بالإضافة إلى 60 مكتب تربية، وهو ما أدى إلى سقوط العديد من الشهداء من الطلاب والكوادر التربوية.

ووصف هذا الاستهداف بالجريمة البشعة المنافية للقيم الإنسانية والمواثيق والأعراف الدولية التي تصون العلم والمدرسة والمعلم والطالب وتجعلها بعيدة عن كل الحروب والصراعات، مضيفاً أن استهداف العدوان للمدارس والطلاب والمنشآت التعليمية دليل إفلاسه وتخبطه وتجرده عن القيم والأخلاقيات الإنسانية.

وأكد الوزير استمرار العملية التعليمية رغم انف العدوان واعتدائه الجائر والهمجي، مثمناً في الوقت نفسه صمود واستمرار التربويين في القيام بواجبهم في تعليم الطلاب.

وكان الوزير قد استمع خلال زيارته ومعه وكيل الوزارة إبراهيم شرف والوكيل المساعد فؤاد الشامي ومدير مكتبه علي عباس من مدير المنطقة التعليمية بمديرية الوحدة محمد الغويدي إلى شرح تفصيلي حول انعكاسات ضرب محيط المدارس المذكورة بأكثر من غارة على الطلاب والطالبات خلال دراستهم للفترة المسائية والجهود التي بذلت للسيطرة على حالة الرعب والهلع التي اصيبوا بها حتى تم إجلاؤهم بسلام.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com