الرئيس الصماد يحضر حفل تخرج دفعة الشهيد أبوشهاب الطالبي للقوات البحرية والدفاع الساحلي وانتاج صواريخ المندب

صنعاء سيتي- اخبار محليه

حضر الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة اليوم بمحافظة الحديدة حفل تخرج دفعة الشهيد أبوشهاب الطالبي للقوات البحرية والدفاع الساحلي.

وفي الحفل الذي حضره نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية الدكتور حسين مقبولي ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي ووزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي، ألقى رئيس المجلس السياسي الأعلى كلمة هنأ فيها الدفعة المتخرجة بهذا المستوى من الإعداد والجاهزية للتصدي للعدوان السعودي الأمريكي والدفاع عن كرامة وعزة الشعب اليمني.

وقال ” السلام على هؤلاء الرجال الأشاوس الذين نلمس في خطواتهم الثقة والقوة والبأس والإرادة والعزم والتصميم”.

وأضاف” كلما طال أمد العدوان إزداد شعبنا وقواته المسلحة بكل فئاتها وبكل وحداتها صلابة وقوة أكثر من أي وقت مضى”.

وأشار الرئيس الصماد إلى أن هذه الدفع التي تتخرج من القوات المسلحة سواء القوات البرية أو البحرية أو الدفاع الجوي أو غيرها دليل على عظمة الشعب اليمني وأن النصر حتمي لا محاله.

وقال ” أنتم حاضرون في وجداننا, ونلمس ونقدر الجهد الذي بذلت في هذه الدورات والمعاناة التي يتلقاها الخريجون بسبب ما فرضه العدوان والحصار, ولكن من هو ذاهب ليضحي بنفسه من اجل الله وكرامة وطنه وسيادة بلده وعزة أهله وكرامتهم فهو لن يبالي بأصناف المعاناة وما حصل في هذه الدورات من زخم بشري كبير لمسناه خلال الأيام الماضية دليل أن النصر حليفنا بإذن الله تعالى, والشعب يعول عليكم وعلى أمثالكم وبإذن الله تعالى ستحققون نقلة نوعية في ميادين الشرف والبطولة “.

وخاطب الخريجون ” أيها الرجال, أيها الأبطال, الساحل الغربي مستهدف من قبل العدوان ولطالما سمعنا دائماً تهديداتهم لكن بوجود هؤلاء الرجال وبوجود هذا العزم وهذه الإرادة ومن خلال استعداد كل الوحدات وكافة المسارات فإن معركة الساحل أصبحت في أتم الجهوزية بفضل الله سبحانه وتعالى”.

وقال “لدى شعبنا ممثلاً بجيشه ولجانه وقواته القدرة الكاملة على صد هذا الانتحار الذي سينتحر العدو فيه فعلاً بما سيلاقيه من بأسكم وقوتكم أنتم وإخوانكم وزملائكم، وما تلقيتموه خلال هذه الدورات سيكون تطبيقه عملياً في الميدان”.

وأشار رئيس المجلس السياسي الأعلى إلى أن هناك دفع أخرى في مختلف المعسكرات والتدريب مستمر على كافة الأصعدة.

وقدم الرئيس الصماد الشكر لقيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان وقيادة المنطقة العسكرية الخامسة وقيادة القوات البحرية والدفاع الساحلي وخفر السواحل والخريجين وكل القائمين على هذه الدورة وكل من يسهم في البذل والعطاء والإعداد والتجهيز.

والقيت في الحفل كلمة عن الخريجين رحبت برئيس المجلس السياسي الأعلى بحضور تخرج دفعة الشهيد أبو شهاب الطالبي والتي جاءت في ظل استمرار العدوان والحصار على الشعب اليمني لتثبت قوة وجدارة هذا الشعب وصلابة وإرادة الجيش واللجان الشعبية التي تعبر عنها هذه الدفع التي تخرجت من القوات البحرية.

كما عبرت الكلمة عن الشكر لقيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة وقيادة القوات البحرية والدفاع الساحلي وكل من ساهم في إنجاح هذه الدورات وتخرج هذه الدفع.

وألقيت خلال حفل التخرج قصيدة للشاعر معاذ الجنيد.

وقام رئيس المجلس السياسي الأعلى القائد الأعلى للقوات المسلحة ومرافقوه بزيارة معرض الصواريخ البحرية واطلع على الاستعدادات.

واستمع الرئيس الصماد من قيادة القوات البحرية والدفاع الساحلي إلى إيضاح عن منظومة صواريخ بحرية محلية الصنع اسمها ” المندب ” تمتاز بدقتها العالية في إصابة الأهداف.

وقد عبر الرئيس الصماد عن سعادته بهذا الإنجاز الكبير والذي سيضيف نقلة نوعية في معادلة المعركة مع العدو وقوة رادعة ستغير موازين المعركة.. لافتا إلى أن أموال الخليج التي صرفت لشراء الولاءات والنيل من أحرار اليمن والعالم ستعود عليهم حديداً وناراً .

وأعلن رئيس المجلس السياسي الأعلى عن مكافآت مادية ومعنوية للأحرار في قسم التصنيع العسكري سواءً في القوة الصاروخية والدفاع الجوي والقوات البحرية والدفاع الساحلي.

حضر حفل التخرج نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي وقائد المنطقة العسكرية الخامسة اللواء يوسف المداني وقائد القوات البحرية والدفاع الساحلي اللواء الركن محمد فضل ورئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء علي الكحلاني ورئيس مصلحة خفر السواحل اللواء عبدالرزاق علي المؤيد ومدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى المهدي.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com