السيد القائد عبدالملك الحوثي : نحن رجال إسلام وسلام لا رجال إستسلام لإن الاستسلام ليس له رجال وإنما دجاج

صنعاء – من خطاب السيد القائد

 

أكد قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي أن يد أنصار الله كانت على الدوام ممدودة للسلام المشرف، وأنهم لم يمانعوا أي حلول تحفظ لأبناء الشعب اليمني حريته وكرامته وإستقلاله وسيادة هذا البلاد.

وقال السيد القائد في كلمة القاها صباح اليوم أمام حكماء اليمن،:” نحن رجال إسلام وسلام لا رجال إستسلام، لإن الأستسلام ليس له رجال، وإنما له دجاج، مشيراً إلى أن الوضع لا ينفع فيه إلا الصمود لا المبادرات والمساومات والصفقات.

وأضاف أنه إذا كانت المسألة مساومة بين العبودية والحرية، بين الكرامة والهوان، بين الاستقلال أو التبعية فذلك ما لا يكون، وهذا مبدأ وليس تشددا، ومن يحب أن يستسلم فذلك خياره، أما نحن غالبية الشعب فغير وارد لديهم الاستسلام أبدا، ولن نبيع ولا نشتر ولن نساوم في كرامة وسيادة هذا البلد

وتحدث قائد الثورة عن حملات التشوية التي يتعرض لها أنصار الله، قائلاً : يجب وضع علامة تعجب كبيرة تصل بحجم جبل حول شغل البعض ممن تماهى سلوكهم مع سلوك قوى العدوان في الرياض وأبو ظبي.

وفي رده على من يحاول أن يصور أنصار الله على أن لهم فائدة من استمرار العدوان وأنهم تجار حروب، قال السيد القائد: لسنا وحوشا، وإنما رجال تضحيات، ومستعدون للتضحية حتى آخر رأس، وهذا رأس عبدالملك بدرالدين الحوثي حاضر أن يقدمه في سبيل الله وفداء لهذا البلد وفداء لهذا الشعب.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com