السيد عبد الملك الحوثي :الذكرى السنوية للشهيد القائد تحضر في وقت يواجه اليمن أعتى عدوان وأشد حرب ظالمة على الساحة العالمية

صنعاء – اخبار محلية

قال قائد الثورة الشعبية السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي في كلمته اليوم بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد القائد:  ” إن الذكرى السنوية للشهيد القائد تحضر هذا العام في وقت يواجه اليمن أعتى عدوان وأشد حرب ظالمة على الساحة العالمية اليوم “.

وأضاف السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي في كلمة له بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد القائد السيد حسين بدر الدين الحوثي اليوم ” أن الشهيدُ القائد عنوان لقضية عادلة ومؤسس ورائد لمشروع عظيم تمثل بالتحرك العملي المسؤول الواعي في مواجهة الأخطار والتحديات الشاملة على منطقتنا من قبل أمريكا وإسرائيل”.

وقال ” مشروع الشهيد القائد هو المشروع النهضوي التصحيحي البناء بهدف التغيير والإصلاح لواقع الأمة، وأن لقضية والمشروع كلاهما لم يأت من فراغ، بل أوجب ذلك الهوية والانتماء والمبادئ والأخلاق”.

وأشار السيد عبد الملك الحوثي إلى أن بداية الألفية الثالثة تعرضت الأمة لهجمة أمريكية وإسرائيلية غير مسبوقة في خطورتها، و تحولت الهجمة الأمريكية إلى الخيار العسكري الذي طال أفغانستان والعراق كمقدمة لاستهداف شامل للجميع.

ولفت إلى أن الهجمة الأمريكية 2001 جاءت في وقت كانت الأمة منقسمة ومشتتة وفاقدة الرؤية، وأن العديد من الأنظمة والتيارات التحقت بالهجمة الأمريكية ضد الأمة.

وقال” تجاه آخر في أوساط الأمة آثر الجمود والتنصل عن المسؤولية والإذعان والانتظار لما تسفر عنه الأحداث، كما أن هناك تجاه ثالث في أوساط الأمة اختار الموقف السليم والمنطقي والمسؤول وهو التصدي للهجمة الأمريكية، بالإضافة إلى أن هناك اتجاه ثالث هو الاتجاه الحر والاستقلالي بكل ما تعني الكلمة”.

وأكد السيد عبد الملك أن خيار التصدي للهجمة له ثمن، وفيه تضحية ويظل أقل كلفة مقارنةً “بكارثية العاقبة” في حال كان الخيار هو الإذعان.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com