المركز القانوني للحقوق والتنمية: 700 يوم من العدوان نتج عنه إستشهاد أكثر من 12 ألف مدني كحصيلة أولية

صنعاء – اخبار محلية

أكد المركز القانوني للحقوق والتنمية أن 700 يوم من العدوان السعودي الأمريكي على اليمن نتج عنه إستشهاد 12 ألف و41 مواطنا كحصيلة أولية بينهم ألفين و568 طفل و ألف و870 امرأة .

وأوضح المركز في تقرير صادر عنه تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن العدوان تسبب في إصابة ما لا يقل عن 20 ألف ومواطن بينهم ألفين و354 طفلا وألف و960 امرأة .. مؤكدا أن المصابين لا زالوا إلى اليوم يعانون من قلة الأدوية والمستلزمات الطبية والعلاج النوعي بسبب حصار تحالف العدوان في ظل صمت مخز لمنظمات الطفولة وحقوق الإنسان.

وأشار التقرير إلى أن تحالف العدوان تسبب خلال 700 يوم في تدمير البنية التحتية للشعب اليمني .. مبينا أن القصف المباشر إستهدف 15 مطار و14 ميناء .

وذكر التقرير أن العدوان ألحق أضرار بالطرق والجسور بلغت ألف و520 ما بين طريق وجسر و281 خزان وشبكة مياه و160 محطة كهرباء ومولدات و332 شبكة إتصالات، لتصبح أهم المنشآت الحيوية في اليمن خارج نطاق الخدمة، ما انعكس ذلك كارثياً على حياة مجمل اليمنيين.

وفي القطاع الإجتماعي لفت التقرير إلى أن العدوان دمر العدوان أكثر من 402 ألف و76 منزل، إضافة إلى تشريد أكثر من أربعة ملايين نازح، و706 مساجد، و757 مركز ومدرسة تعليمية، وتوقف خمسة آلاف مدرسة، كما تم قصف 270 مستشفى ومرفق صحي و25 مؤسسة إعلامية.

وبين التقرير أن تحالف العدوان إستهدف الوحدات الإنتاجية منها ألف و616 منشأة حكومية، و660 مخزن أغذية و502 ناقلات مواد غذائية و535 سوق ومجمع تجاري و313 محطة وقود سيارات و233 ناقلة وقود و271 مصنع وألفين و517 وسيلة نقل.

ووفقا للتقرير فإن تحالف العدوان إستهدف خلال 700 يوم 207 مزارع دواجن وألف و565 حقل زراعي و206 معالم أثرية و220 منشآت سياحية و103 ملاعب ومنشآت رياضية، لتصبح أهم القطاعات الخاصة والعامة والمختلطة خارج عملية الإنتاج، ما كلف الإقتصاد الوطني خسائر كبيرة وخلق أزمات إجتماعية تمثلت بالبطالة والفقر.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com